Accessibility links

logo-print

باريس تدعو رؤوساء دول إفريقيا للمشاركة في قمة إفريقيا-فرنسا


أفاد مصدر دبلوماسي فرنسي الخميس أن فرنسا وجهت الدعوة إلى 50 رئيس بلد إفريقي للمشاركة في قمة إفريقيا-فرنسا التي ستعقد خلال الفترة من 31 مايو/أيار والأول من يونيو/حزيران بمدينة نيس، في حين استبعد منها البشير وموغابي ودعيا إلى إرسال ممثلين عنهما.

وترفض فرنسا استقبال رئيسي السودان عمر البشير الذي أصدرت المحكمة الجنائية الدولية بحقه مذكرة توقيف بتهمة ارتكاب جرائم حرب ضد الإنسانية، وروبرت موغابي رئيس زيمبابوي المنبوذ على الساحة الدولية.

وأضاف المصدر أن الرئيسين تلقيا رسالة من الرئيس الفرنسي نيكولا ساركوزي الذي طلب منهما تعيين ممثلين لهما في قمة نيس.

وبين رؤساء الدول الذين ردوا بعدم تمكنهم من الحضور رئيس ساحل العاج لوران غباغبو بحجة صعوبة الوضع الداخلي في بلاده.

ولم تتم حتى الآن دعوة بلدين إفريقيين للمشاركة في القمة وهما النيجر حيث تولى مجلس عسكري السلطة في فبراير/شباط الماضي إثر الإطاحة بالرئيس محمد تانجا، ومدغشقر التي تشهد وضعا متأزما منذ نهاية 2008 بعد الإطاحة بالرئيس مارك رافالومانانا في مارس/آذار 2009.

وتنعقد قمة إفريقيا-فرنسا في الذكرى الخمسين لاستقلال 14 مستعمرة سابقة وهي بنين وبوركينا فاسو والكاميرون وإفريقيا الوسطى والكونغو برازافيل وساحل العاج والغابون ومدغشقر ومالي وموريتانيا والنيجر والسنغال وتشاد وتوغو.

ولن يحضر ساركوزي ايا من الاحتفالات التي ستقام في الدول 14 التي وجهت له الدعوة للمشاركة في الاحتفال باستقلالها وسيمثل فرنسا فيها وزراء وشخصيات فرنسية مرموقة كما كان الحال في السنغال.
XS
SM
MD
LG