Accessibility links

بدء عملية فرز الأصوات في السودان بعد انتهاء الانتخابات التعددية الأولى منذ 24 عاما


بدأت في السودان الجمعة عملية فرز الأصوات وعدها في ختام الانتخابات الرئاسية والتشريعية والإقليمية التي يحظى الرئيس عمر البشير بحظوظ كبيرة في الفوز فيها.

وقال رئيس المفوضية القومية للانتخابات أبيل لير في مؤتمر صحافي عقده في الخرطوم إن نسبة المشاركة فاقت 60 بالمئة في أول انتخابات تعددية تشهدها البلاد منذ 24 عاما، متوقعا صدور النتائج النهائية يوم الخميس المقبل.

من ناحية أخرى، أوضحت المفوضية أنه نتيجة للأخطاء اللوجستية تقرر إعادة إجراء الانتخابات في 33 دائرة على مستوى المجلس الوطني (البرلمان الاتحادي)، منها 17 دائرة ستعيد انتخاب البرلمان الاتحادي و16 دائرة ستعيد انتخاب مجالس الولايات.

وتتوزع هذه الدوائر على ولايات الخرطوم وكسلا والقضارف والبحر الأحمر في الشرق وولايات دارفور الثلاث في الغرب وسنار في الوسط وولايتي جونقلي والوحدة الغنية بالنفط في الجنوب.

وشهدت هذه الدوائر مشاكل في اليومين الأولين بسبب تأخر وصول بطاقات الاقتراع إليها أو الخلط بين أسماء المرشحين أو بطاقات الدوائر.

يشار إلى عمليات الفرز والعد تجري وسط إجراءات أمنية مشددة بحضور ممثلي الأحزاب المشاركة في الاقتراع ومراقبين محليين.

وأفاد مراسلو وكالة الصحافة الفرنسية بأن اسم الرئيس السوداني عمر البشير يتكرر أكثر، مقارنة مع منافسيه الرئيسين حاتم السر مرشح الحزب الاتحادي الديموقراطي، وعبد الله دينق مرشح المؤتمر الشعبي بزعامة حسن الترابي، فيما قاطع الانتخابات حزب الأمة بقيادة الصادق المهدي، وعدد آخر من أحزاب المعارضة.

أما الحركة الشعبية لتحرير السودان فشاركت في الانتخابات في الجنوب فقط وقاطعت انتخابات الشمال وسحبت مرشحها إلى الرئاسة ياسر عرمان.

XS
SM
MD
LG