Accessibility links

زيباري يدعو إلى معالجة ملف إيران النووي سلميا


التقى وزير الخارجية هوشيار زيباري في طهران اليوم السبت الرئيس الإيراني محمود أحمدي نجاد وبحث معه عددا من القضايا من بينها آخر التطورات السياسية في العراق.

وذكر بيان لوزارة الخارجية إلى أن اللقاء تناول كذلك تفعيل عمل اللجان الحدودية الفنية بين ايران والعراق لتثبيت الحدود البرية والنهرية بينهما.

وذكر البيان أن زيباري عرض خلال اللقاء موقف العراق من المؤتمر الدولي لنزع السلاح وعدم الانتشار المنعقد في طهران حاليا، مؤكدا أهمية اللجوء إلى الحوار والدبلوماسية لإنهاء التوترات والنزاع، من دون التهديد باستخدام القوة.

وأضاف البيان أن زيباري بيّن للرئيس نجاد أن العراق دعا إلى اعتماد سياسة متوازنة في معالجة الملف النووي الإيراني يأخذ في الحسبان حق إيران في الاستخدام السلمي للطاقة الذرية من جهه، وتلبية مطالب الوكالة الدولية للطاقة الذرية من جهة أخرى، بحسب البيان.

وعلى الصعيد ذاته، قال زيباري إن لإيران الحق بأن تكون لديها قدرات تكنولوجية وعلمية لإجراء بحوث في مجال الطاقة النووية للاستخدام السلمي.

وشدد زيباري في مؤتمر حول استخدام الطاقة النووية افتتح أعماله في طهران اليوم على ضرورة لجوء المجتمع الدولي إلى السبل السلمية لحل الخلاف مع إيران فيما يتعلق ببرنامجها النووي، مشيرا إلى أن استخدام القوة العسكرية ضد إيران سيؤدي إلى نتائج وخيمة على أمن العراق والمنطقة برمتها.

XS
SM
MD
LG