Accessibility links

مسؤول محلي في كربلاء يقلل من مخاوف تنامي ظاهرة العمالة الوافدة


أكد نائب رئيس مجلس محافظة كربلاء نصيف جاسم الخطابي أن الأولوية في الحصول على العمل هي من حق العمالة المحلية، مشددا على أن الحكومة المحلية لا تسمح بوجود تنافس بين العمالة المحلية والعمالة الوافدة.

وأوضح الخطابي في حديث مع مراسل "راديو سوا" أن بعض الأعمال التي نشطت بشغلها العمالة الأجنبية، هي مما لا يرغب العمال المحليون العمل فيه، قائلا إنها "أعمال متدنية لا يرغب الشباب العراقيون العمل فيها"، مؤكدا ضرورة "إيجاد عمالة بديلة".

جدير بالإشارة أن ظاهرة الاعتماد على العمالة الوافدة، وهي غالبا من بنغلاديش، آخذة بالتنامي حيث يشاهد العشرات منهم يعملون في المطاعم والفنادق والمحال الكبيرة، كما اعتمد مستشفى الحسين العام في كربلاء على العديد من العمال الوافدين للقيام بمهام التنظيف ونقل المرضى.

التفاصيل من مراسل "راديو سوا" في كربلاء عباس المالكي:
XS
SM
MD
LG