Accessibility links

logo-print

علاوي لـ"راديو سوا": المسار السياسي الطائفي سيكون مدمرا للعراق


جدد رئيس الوزراء الاسبق زعيم قائمة "العراقية" إياد علاوي في حديث خاص مع "راديو سوا" تمسك قائمته بتشكيل الحكومة المقبلة إثر حصولها على أعلى الأصوات في الانتخابات التشريعية التي جرت في السابع من الشهر الماضي.

وعلق علاوي على تصريحات أعضاء في ائتلافي دولة القانون والوطني العراقي حول ضرورة اشراك القائمة العراقية في الحكومة المقبلة بالقول إن القائمة العراقية هي القائمة التي فازت في الانتخابات، "سواء قـُبل هذا الأمر من قبل رئيس الوزراء نوري المالكي أم لم يقبل"، مشيرا إلى أن الحديث عن إشراك القائمة العراقية في تشكيلة الحكومة القادمة فيجب أن يتم بحسب ما نص عليه الدستور، حسب قوله.

وشدد علاوي على ضرورة أن تشكل الحكومة القادمة على أساس الشراكة الوطنية والابتعاد عن المحاصصة الطائفية والحزبية، مشددا على "المسار السياسي الطائفي في العراق سيكون مدمرا للعراق".

وحذر علاوي من عودة العنف الى الشارع العراقي، ولاسيما في حال انسحاب القوات الأميركية من البلد بسبب بقاء ما وصفها بعناصر التوتر حيث إنه "مع انسحاب القوات الأميركية ووجود فراغ سياسي وأمني واستخباري سيؤدي إلى عودة العنف الشارع العراقي وبخاصة مع بقاء عناصر التوتر في البلد".

وسبق للقائمة العراقية أن هددت باتخاذ إجراءات من بينها الانسحاب من العملية السياسية في حال قيام تحالف بين الائتلاف الوطني العراقي وائتلاف دولة القانون لتشكيل كتلة برلمانية، تمهيدا لتشكيل الحكومة المقبلة.

التفاصيل في تقرير مراسل "راديو سوا" في بغداد إياد الملاح:
XS
SM
MD
LG