Accessibility links

الميكروبات تشكل أبسطة هائلة في قاع المحيط الهادي


قال علماء إن أعماق المحيط الهادي تضم نطاقا كبيرا من سلالات الميكروبات أغلبها يصعب رؤيتها لكنها تضم بكتيريا تشبه المعكرونة الاسباغتي تشكل أبسطة يميل لونها للأبيض وتمتد لمساحة تماثل مساحة اليونان في قاع المحيط.

وأظهر مسح جاء في إطار إحصاء للحياة البحرية على مدى 10 سنوات مجموعات من الميكروبات غير المعروفة ويرقات وقشريات وديدانا بعضها يشبه الإضافات الخيالية في أفلام الخيال العلمي.

وقال ميتش سوغين من معمل الأحياء المائية في وودز هول بولاية ماساتشوستس ورئيس برنامج إحصاء الميكروبات البحرية "لم يكن نطاق الاكتشافات في إطار الإحصاء أوسع نطاقا في أي من مجالات الحياة المائية منه في الميكروبات.
"
وقدر الإحصاء ان هناك واحدا بجواره 30 صفرا من الخلايا الميكروبية المختلفة في المحيطات يعادل وزنها نحو 240 مليار فيل إفريقي وهو أكبر حيوان بري.

وسيوفر التوصل إلى فكرة أفضل عن الميكروبات -تلك "الغالبية الخفية" التي تمثل ما بين 50 و 90 بالمئة من الكتلة الحيوية في البحار- معيارا لفهم التحولات المستقبلية في المحيطات ربما المرتبطة بالتغيرات المناخية أو التلوث.

ومن بين أكبر الكتل الحية على الكوكب أبسطة الأعشاب البحرية في قاع البحر المكونة من بكتيريا عملاقة متعددة الخلايا تشبه المعكرونة الاسباغتي وتتغذى على كبريتيد الهيدروجين في المياه التي تفتقر للأكسجين قبالة بيرو وتشيلي.

وقال فيكتور غالاردو نائب رئيس لجنة التوجيه العلمي للإحصاء " الصيادون في بعض الأحيان لا يتمكنون من رفع شباكهم من القاع لانها تضم من البكتيريا أكثر مما تضم من الروبيان." وأضاف "أظهرت القياسات ان زنة ما يحتويه المتر المربع تصل إلى كيلوجرام."

وقال الإحصاء إن هذه البكتيريا تغطي مساحة بحجم اليونان أي نحو 130 الف كيلومتر مربع. وهذه البكتيريا السامة للإنسان هي غذاء الروبيان أو الديدان ومن ثم فهي تغذي الحياة السمكية الغنية في المحيط الهادي.
XS
SM
MD
LG