Accessibility links

استطلاع للرأي يظهر تدني آمال الفلسطينيين في تمكن الرئيس أوباما من وضع نهاية للاحتلال الإسرائيلي


قالت صحيفة هآرتس إن استطلاعا للرأي نشر الأربعاء أظهر أن آمال الفلسطينيين في أن يتمكن الرئيس باراك أوباما من وضع نهاية لاحتلال إسرائيل للأراضي الفلسطينية قد تضاءلت خلال الأشهر القليلة الماضية.

وأظهر الاستطلاع أن نسبة 9.9 بالمئة فقط من الفلسطينيين يعتقدون الآن أن سياسات الرئيس أوباما ستزيد من فرص تحقيق "سلام عادل" بعد أن كانت هذه النسبة قد وصلت إلى 23.7 بالمئة في شهر أكتوبر/تشرين الأول من العام الماضي و 36.4 بالمئة خلال شهر يونيو/حزيران من نفس العام.

وقالت الصحيفة إن الاستطلاع أظهر أيضا أن 78 بالمئة من الفلسطينيين الذين استطلعت أراؤهم يعتقدون أن النزاع الناشب بين إسرائيل والولايات المتحدة حول بناء المستوطنات في الضفة الغربية لا يعتبر نزاعا خطيرا.

ومضت الصحيفة إلى القول، إن الولايات المتحدة انتقدت بشدة سياسة بناء المستوطنات الإسرائيلية التي تقول إنها أضرت بجهود إحياء محادثات السلام بين إسرائيل والفلسطينيين.

وأشارت الصحيفة إلى أن 32 بالمئة ممن استطلعت أراؤهم يعتقدون الآن أن عملية السلام قد دفنت بالمقارنة مع 19 بالمئة أعربوا عن نفس الرأي خلال شهر فبراير/شباط 2006 كما يعتقد ما يقرب من 44 بالمئة تقريبا أن مفاوضات سلام هي أفضل سبيل لتحقيق الأهداف الفلسطينية لإنهاء الاحتلال الإسرائيلي وإقامة دولة فلسطينية.
XS
SM
MD
LG