Accessibility links

logo-print

توت عنخ آمون يزور نيويورك مرة أخرى !!


بعد أكثر من 30 عاما على آخر زيارة للملك توت عنخ آمون إلى نيويورك ها هو الفتى الذهبي يعود إليها مرة أخرى.

يضم معرض "توت عنخ آمون والعصر الذهبي للفراعنة" الذي يفتتح يوم الجمعة المقبل ويستمر حتى الثاني من يناير/ كانون الثاني أكثر من 130 قطعة أثرية نادرة وهو ما يزيد مرتين على عدد الكنوز التي حواها المعرض الذي أقيم في السبعينات.

ويضم المعرض الجديد أدوات استخدمت في عملية الدفن الملكي والحياة اليومية في مصر القديمة وأوعية بها كبد وأحشاء الملك توت المحنطة وعربته الحربية ومستندات تشرح الأساليب الطبية الحديثة والخاصة بتحليل الحمض النووي الذي أُجري للملك والتي قد تكشف أسرارا جديدة عن أسرته وكيف مات أفرادها.

وقال زاهي حواس الأمين العام للمجلس الأعلى للآثار المصرية يوم الأربعاء "قد نتمكن خلال شهر...بحلول نهاية مايو/أيار ..من إعلان بقية أسرة توت عنخ آمون."

وأعلن حواس اكتشافات جديدة في فبراير/ شباط الماضي بشأن شجرة عائلة توت وسبب وفاته. وستعرض نسخة مماثلة لمومياء الملك توت في المعرض.

وتخضع المومياء الحقيقية حاليا لفحص بالأشعة المقطعية في إطار دراسة مصرية مدتها خمس سنوات. وكشف البحث أن الكسر الموجود بجمجمة توت حدث بعد وفاته مما جعل النظريات السابقة بشأن مقتله غير مرجحة.

كما أظهرت الاختبارات الحديثة للحمض النووي أن الملك الشاب أُصيب بالملاريا وربما توفي من مضاعفات ناجمة عن كسر في ساقه.
XS
SM
MD
LG