Accessibility links

أوكامبو يطالب المحكمة الجنائية الدولية بإصدار حكم "عدم تعاون" ضد الحكومة السودانية


طلب ممثل الادعاء في المحكمة الجنائية الدولية لويس مورينو أوكامبو أن يصدر قضاتها حكما بعدم التعاون ضد الحكومة السودانية لأنها لم تنفذ مذكرتي اعتقال.

وقال أوكامبو في وثيقة نشرتها وكالة رويترز للأنباء اليوم الخميس إن الطلب جاء بعد استمرار السودان في عدم التعاون في قضية أحمد هارون وعلي كشيب المطلوبين لاتهامهما بارتكاب جرائم حرب وجرائم ضد الإنسانية.

وهذه هي المرة الأولى التي يطلب فيها ممثل الادعاء في المحكمة الجنائية الدولية من القضاة إصدار حكم بعدم الالتزام.

وأصدرت المحكمة الجنائية الدولية مذكرة توقيف بحق البشير في عام 2009 بتهمة ارتكاب جرائم حرب في دارفور الذي يشهد نزاعا منذ عام 2003 أدى إلى مقتل نحو 300 ألف شخص، وتشريد 2.7 مليون شخص، لكن الخرطوم تقول إن عدد القتلى لا يتجاوز عشرة آلاف.

هجوم عسكري وشيك

وفي سياق أخر، حذرت حركة العدل والمساواة المتمردة اليوم الخميس من "عدوان وشيك" قالت إن القوات الحكومية السودانية تعد له ضد مواقعها في دارفور غرب السودان.

وقال الناطق باسم الحركة احمد حسين آدم لوكالة الصحافة الفرنسية في الدوحة إنه "وفقا لاتصالاتنا مع قادتنا الميدانيين وقواتنا على الأرض في دارفور فإننا نؤكد وجود تحضير لعدوان وشيك على قواتنا شمال وشرق وغرب دارفور".

وحذر آدم المجتمع الدولي والوساطة القطرية والأممية لمحادثات السلام في دارفور من أن "هذا العمل إذا تم فانه سيقضي على جميع فرض السلام" مؤكدا أن الحركة ستبلغ الوساطة "رسميا بهذا العدوان الوشيك على قواتنا على الأرض".

وكانت حركة العدل والمساواة التي تعد أكبر الحركات المتمردة في دارفور هددت نهاية مارس/آذار الماضي بالعودة إلى حمل السلاح إذا ما فشلت محادثات السلام مع حكومة الخرطوم.

ووقعت الحركة مع الحكومة السودانية اتفاقا إطاريا للسلام في شهر فبراير/شباط الماضي ينص على التوصل إلى اتفاق دائم للسلام قبل منتصف مارس/آذار المنقضي، إلا أن هذا السقف الزمني لم يتم احترامه.
XS
SM
MD
LG