Accessibility links

logo-print

الإمارات تقيم أول محطة نووية على أراضيها قرب الحدود السعودية


أعلنت مؤسسة الإمارات للطاقة النووية اليوم الخميس أنها اختارت موقعا قرب الحدود مع المملكة العربية السعودية لبناء أول محطة نووية في البلاد على أن تدخل المحطة حيز الخدمة في غضون سبعة أعوام.

وقالت المؤسسة في بيان أصدرته أنها "تقدمت بطلبي ترخيص لاستخراج أذن البدء في الأعمال الأولية للموقع الذي اختارته لإنشاء أولى محطات الطاقة النووية في الدولة بالإضافة إلى التقييم البيئي" للموقع.

وأضافت أن الموقع الذي تفضله يتواجد في منطقة براكه الواقعة بالمنطقة الغربية في إمارة أبوظبي على الخليج العربي على بعد نحو 53 كيلومترا جنوب غرب مدينة الرويس.

وتوقعت مؤسسة الإمارات للطاقة النووية صدور الموافقات الخاصة بإقامة المحطة والبدء في بعض مراحل التصنيع من الجهات التنظيمية في وقت لاحق من العام الجاري.

وكانت الإمارات قد أعلنت في نهاية ديسمبر/كانون الأول الماضي أنها أوكلت كونسورتيوم بقيادة شركة كيبكو الكورية الجنوبية الحكومية مهمة بناء أربع محطات نووية بقيمة 20.4 مليار دولار.

ويضم هذا الكونسورتيوم شركة كيبكو وشركات كورية جنوبية منها سامسونغ وهيونداي ودوسان هيفي انداستريز، وكذلك المجموعتين الأميركية وستنغهاوس واليابانية توشيبا.

يذكر أن دولة الإمارات غنية بثرواتها النفطية الضخمة إلا أنها قررت رغم ذلك الانطلاق في قطاع الاستخدام السلمي للطاقة النووية على أمل أن تلبي الطاقة النووية نسبة 25 بالمئة من استخدامات الدولة من الطاقة.
XS
SM
MD
LG