Accessibility links

logo-print

مدير دائرة الإصلاح والسجون السابق يتهم جهات سياسية بالوقوف وراء إقالته


نفى مدير دائرة الإصلاح والسجون العراقية الشريف المرتضى الأنباء التي تناقلتها بعض وسائل الإعلام المحلية حول اختلاسه مبالغ مالية وهروبه إلى خارج البلاد، مؤكدا أنه سيحتفظ بحقه في مقاضاة القنوات والصحف التي نشرت هذه الأنباء.

وأشار الشريف المرتضى في حديث مع "راديو سوا" إلى أن قرار إقالته جاء بسبب شموله بقرارات هيئة المساءلة والعدالة، واصفا القرار بأنه سياسي، مضيفا أن هناك جهات إعلامية دُفعت لها أموال لفبركة مثل هذه الأخبار وترويجها عنه، حسب تعبيره.

وكانت هيئة المساءلة والعدالة قد قررت مؤخرا إبعاد عدد من كبار الموظفين وضباط الجيش لاتهامهم بالانتماء إلى حزب البعث المنحل.

تقرير مراسل "راديو سوا" في بغداد ظافر أحمد:
XS
SM
MD
LG