Accessibility links

logo-print

إلغاء النتائج الانتخابية لـ 52 مرشحا لشمولهم بإجراءات المساءلة والعدالة


أصدرت الهيئة القضائية الانتخابية الاثنين قرارا بإلغاء الأصوات التي حصل عليها 52 مرشحا ينتمون لقوائم انتخابية مختلفة بينهم فائزون في الانتخابات بعد ثبوت شمولهم بقرارات هيئة المسائلة والعدالة.

وقال مدير الدائرة الثقافية والتربوية في هيئة المساءلة والعدالة خالد الشامي في حديث لـ"راديو سوا" إن المحكمة الانتخابية قرارت منع 52 مرشحا منهم فائزون وشطب أصواتهم في جميع القوائم، مشيرا إلى أن هؤلاء المرشحين كانوا قد رشحوا كبدلاء لمجموع من المرشحين الذين شملوا بقرار هيئة المسائلة والعدالة، "ووجدنا أنهم مشمولون أيضا بقرار الهيئة، وعلى أساسه قررت المحكمة إلغاء أصواتهم وشطبهم من قوائمهم الانتخابية".

وقد ذكر عضو قائمة العراقية عدنان الدنبوس أن 22 مرشحا من العراقية بينهم فائز واحد فقط هو ابراهيم المطلك تم إلغاء أصواتهم.

وتابع قائلا إن هذا القرار لن يؤثر في عدد المقاعد التي حصلت عليها القائمة حيث حصل إبراهيم المطلك حصل على خمسة آلاف صوت وباقي المرشحين حصلوا ما بين ألف إلى 500 صوت بما مجموعه أقل من عشرة آلاف صوت، حسب قوله.

وأكد الدنبوس احترام قائمته لجميع القرارات الصادرة عن الهيئة القضائية.

ويأتي هذا التطور في وقت تستعد فيه المفوضية العليا المستقلة للانتخابات لإعادة عمليات العد والفرز في العاصمة بغداد بناء على قرار اتخذته الهيئة القضائية الانتخابية في وقت سابق بعد شكوى تقدم بها ائتلاف دولة القانون الذي يتزعمه رئيس الوزراء نوري المالكي.

التفاصيل في تقرير مراسلة "راديو سوا" في بغداد أمنية الراوي:
XS
SM
MD
LG