Accessibility links

logo-print

روني يفوز بلقب أفضل لاعب الذي تمنحه الرابطة الإنكليزية للمحترفين


ظفر واين روني مهاجم نادي مانشستر يونايتد الإنكليزي بجائزة أفضل لاعب التي تمنحها الرابطة الإنكليزية للاعبين المحترفين بعد أن سجل 34 هدفا الموسم الحالي، وبتتويجه بهذا اللقب ينضم إلى العاجي ديدييه دروغبا وكارلوس تيفيز وسيسك فابريغاس.

وقال نجم مانشستر البالغ من العمر24 عاما: "انه شعور عظيم، لأن اللاعبين هم من اختارني. انه شرف كبير وأنا فخور به جدا."

وتألق روني هذا العام بعد مغادرة كريستيانو رونالدو وكارلوس تيفيز للفريق، مما منحه فرصة لعب دور أهم في فريق الشياطين الحمر.

وتعرض روني لإصابة جديدة أنهت موسمه مع فريقه، وربما تهدد مشاركته في نهائيات كأس العالم لكرة القدم المقررة في جنوب أفريقيا بعد أقل من شهرين.

وغاب روني عن مباراة فريقه التي فاز فيها على توتنهام بثلاثة أهداف مقابل هدف يوم السبت الماضي بالدوري المحلي، بسبب إصابته بتمزق عضلي أسفل الظهر.

وتضاعفت إصابته الأخيرة في كاحله الأيمن بعد مشاركته في إياب ربع نهائي دوري أبطال أوروبا أمام بايرن ميونيخ الألماني وأمام مانشستر سيتي.

وقال السير اليكس فيرغوسون مدرب مانشستر: "من الصعب القول متى سيعود روني."

XS
SM
MD
LG