Accessibility links

logo-print

قتلى وجرحى في معارك بين قوات الحكومة والحركات المتمردة في مقديشو


قتل ما لا يقل عن 15 شخصا وأصيب حوالي 30 آخرين في مواجهات وقصف مدفعي شهدته العاصمة الصومالية الثلاثاء بين قوات الحكومة الصومالية والاتحاد الإفريقي من جهة ومليشيات الحركات المتمردة من جهة ثانية.

جاء ذلك عقب هجوم للحركات المسلحة على مواقع للقوات الإفريقية التي ردت بدورها بقصف مدفعي طال سوق بكارا المترامي الأطراف في العاصمة وأحياء هدن وهولوداج ، حيث يشن المتمردون هجماتهم على المقار الحكومية.

كما وقع انفجار غامض أمام مسجد أبي هريرة في سوق بكارو. وتضاربت الأنباء حول نوع الانفجار الذي أودى بحياة شخصين وإصابة 6 آخرين.

وقال شاهد عيان فضل عدم ذكر اسمه "إن انفجارا قويا هزّ بوابة المسجد أثناء كلمة لزعيم الحزب الإسلامي المعارض حسن طاهر أويس ، إلا أن أويس لم يصب بأذى."
وأفاد ت بعض المصادر بان الانفجار ناجم عن لغم زرع في المكان ، كما تحدثت أنباء أخرى عن سقوط قذيفة قرب المسجد.

وفي حادث منفصل قتل 7 أشخاص على الأقل معظمهم من النساء وأصيب 15 آخرون في سقوط عدة قذائف على سوق للقات بحي حمروين جنوب العاصمة .
يشار إلى أن من بين القتلي إمرأة حامل . وقال عمال خدمات الإسعاف أنهم نقلوا أكثر من 40جريحا إلى المستشفيات في مقديشو.

وقد اشتبكت قوات الحكومة الصومالية مع مسلحي حركة الشباب في شارع "دبكا" الذي يربط بين القصر الرئاسي ومطار مقديشو ، مما أدى إلى سقوط قتلى وجرحى في صفوف الجانبين.
XS
SM
MD
LG