Accessibility links

انتحاري يهاجم نقطة تفتيش تابعة للشرطة الباكستانية في ضواحي بيشاور ويقتل 4 منهم


قتل أربعة من عناصر الشرطة في هجوم نفذه انتحاري بسيارة ملغومة الأربعاء في شمال غرب باكستان التي تشهد موجة من الاعتداءات الدامية التي ينفذها متمردو طالبان.

وقالت الشرطة الباكستانية إن انتحاريا فجر سيارته المفخخة على مقربة من حاجز تفتيش في قرية طير بالا في ضاحية بيشاور، كبرى مدن الشمال الغربي التي يقطنها 2,5 مليون نسمة وغير البعيدة من مناطق القبائل المحاذية لأفغانستان والتي تعتبر معقل المتمردين الإسلاميين.

وقال المسؤول في الشرطة لياقات علي في اتصال هاتفي مع وكالة الأنباء الفرنسية إن "السيارة كنت مفخخة. قتل أربعة شرطيين وأصيب 11 آخرون بينهم شرطيان في حال حرجة".

تدمير حاجز الشرطة بالكامل

وأدى الانفجار إلى تدمير حاجز الشرطة بشكل كامل واحدث إضرارا في مسجد قريب ومنزل آخر.

وأفادت الإدارة المحلية أن من بين الجرحى الـ11 امرأة ورجل دين إضافة إلى خمسة مدنيين فيما الآخرون عناصر في الشرطة.

وقتل نحو 3300 شخص في نحو 300 اعتداء معظمها انتحاري منذ أعلنت طالبان الباكستانية الجهاد في إسلام آباد في صيف2007 .

وبدأ الجيش الذي خسر نحو ثلاثة آلاف جندي في معارك في مناطق القبائل وشمال غرب البلاد منذ نهاية 2001، سلسلة هجمات برية قبل عام تستهدف بعض معاقل طالبان.

وفي الأشهر الأخيرة، كثفت وكالة الاستخبارات المركزية الأميركية - سي آي ايه والجيش الأميركي المتمركز في أفغانستان الهجمات الصاروخية بوساطة طائرات من دون طيار في مناطق القبائل، مستهدفين كوادر القاعدة وطالبان.

وتعتبر الولايات المتحدة أن مناطق القبائل الباكستانية هي "المكان الأخطر في العالم" بعدما تحولت معقلا رئيسيا للقاعدة وقاعدة خلفية لطالبان الأفغانية.
XS
SM
MD
LG