Accessibility links

logo-print

كلينتون تعلن عن مبادرات هامة لمساعدة النساء العاملات في العالم الإسلامي


في إطار القمة التي استضافها الرئيس باراك أوباما في واشنطن لدعم الاستثمار في العالم الإسلامي، أعلنت وزيرة الخارجية هيلاري كلينتون مبادرات مهمة لمساعدة النساء العاملات في المجالات التجارية في العالم الإسلامي.

وقالت في كلمة ألقتها خلال مأدبة إفطار أقامتها للنساء المشاركات في القمة:

"إننا نحاول فتح أبواب الفرص ليمر منها مزيد من الناس في الدول التي يشكل المسلمون أغلبية فيها، وللنساء بصفة خاصة. ويعود ذلك إلى أن النساء ما زلن يواجهن مصاعب أكبر في الحصول على القروض وتمويل المشاريع الاستثمارية".

وقالت كلينتون إن مشاركة المرأة ضرورية لتحقيق الرفاهية في أية دولة في العالم:

"إننا لا نتوقع قيام الدول بتحسين أوضاعها الاقتصادية بصورة مستمرة، ولا نتوقع أن يتم بناء أسس راسخة للأمن والديموقراطية والازدهار بدون مشاركة المرأة".

وتضمنت مقترحات كلينتون إتاحة الفرص لسيدات الأعمال في الدول الإسلامية لتلقي التدريب لمدة ستة أسابيع في الولايات المتحدة.

وأعلنت الوزيرة الأميركية مبادرتها التي أطلق عليها اسم (صندوق وزيرة الخارجية الدولي للنساء والبنات)، وهو يهدف إلى إقامة شراكة بين القطاعين العام والخاص لتوفير منح للمنظمات غير الحكومية التي تسعى الى مساعدة النساء على تحقيق مكاسب اقتصادية واجتماعية وسياسية.

ويهدف الصندوق أيضا إلى إتاحة مزيد من الفرص الاقتصادية للنساء ومساعدتهن في التصدي للعنف الأسَري وزيادة فرصهن في الحصول على التعليم والرعاية الصحية.
XS
SM
MD
LG