Accessibility links

مركز كارنيغي: قضية صواريخ سكود قد تكون تحضيرا لحرب مستقبلية في المنطقة


قال مدير مركز كارنيغي للدراسات في الشرق الأوسط بول سالم إن قضية صواريخ سكود ظهرت للعلن بين عشية وضحاها دون إثباتات على وجودها، ومن الواضح أن إسرائيل تعمل على تحضير ملف ضد لبنان في حال أرادت شن حرب لاحقا.

ويرى محللون أن التحذيرات الإسرائيلية والأميركية المتكررة حول تعزيز حزب الله لترسانة أسلحته مرتبطة أساسا بالتوتر القائم في الشرق الأوسط وتعثر عملية السلام، بالإضافة إلى الملف النووي الإيراني، وقد تكون جزءا من سيناريو حرب مستقبلية في المنطقة.

وأشار سالم إلى أن الحرب قد تأتي نتيجة الفشل في العودة إلى طاولة المفاوضات على المسارين الفلسطيني والسوري، وانسداد طرق الحل أمام الملف النووي الإيراني، مما يعني اللجوء إلى ضرب حلفائها وأكبرهم حزب الله، في حال فشلت العقوبات والمفاوضات في احتواء طهران مع بداية 2011.

وفي هذا السياق، تسعى إسرائيل مع واشنطن إلى ممارسة ضغوط على دمشق، لتبتعد سوريا عن طريق إيران وأن تخفف من دعمها لحزب الله.

يشار إلى أن الرئيس الإسرائيلي شيمون بيريز اتهم سوريا بتزويد حزب الله اللبناني بصواريخ "سكود" البعيدة المدى، إلا أن سوريا نفت ذلك، بينما امتنع حزب الله عن التأكيد أو النفي.

ويتمسك حزب الله بسلاحه في مواجهة إسرائيل، في حين تحمل تل أبيب الحكومة اللبنانية مسؤولية أي عمل عسكري قد يقوم به حزب الله ضدها لكونه جزءا منها.

رفض لبناني

وفي لبنان، رفض رئيسه ميشال سليمان ورئيس حكومته سعد الحريري الاتهامات بنقل صواريخ سكود، معتبران أنها وسيلة لتحويل الأنظار عما تقوم به إسرائيل في الأراضي الفلسطينية من تصعيد وعمليات استيطان.

وقام الحريري بسلسلة تحركات واتصالات بدول أوروبية، مطالبا بدعم لبنان في مواجهة أي اعتداء محتمل.

"إسرائيل تستغل مسألة الصواريخ"

وقال فرانك ميرمييه من المركز الوطني الفرنسي للأبحاث العلمية والرئيس السابق للمعهد الفرنسي لدراسات الشرق الأوسط في بيروت إن إسرائيل تستغل مسألة الصواريخ لتحويل الأنظار عن ملف التفاوض مع الفلسطينيين بالتزامن مع تعزيز سياستها الاستيطانية، مضيفا أن المزاعم بوجود تلك الصواريخ يؤخر مفاوضات السلام إلى أجل غير مسمى في ضوء الضغط الأميركي الحالي.

وتابع ميرمييه "بهذه الطريقة، تمضي إسرائيل في بناء المستوطنات وفي سياستها التوسعية، مع مواصلة الضغط على سوريا ولبنان، وتقديم نفسها في ذات الوقت على أنها هي الضحية."

"لا يوجد دليل"

وفي قطر، قال رئيس الوزراء القطري الشيخ حمد بن جاسم آل ثاني مساء الأربعاء إن اتهام إسرائيل لسوريا بتسليمها حزب الله اللبناني صواريخ سكود "لا دليل واضحا عليه"، متهما الدولة العبرية بـ"الكذب وخلق الذرائع."

وأوضح الشيخ حمد عقب محادثات أجراها مع نظيره اللبناني سعد الحريري في مستهل زيارة يقوم بها للبنان أن "الاتهامات التي صدرت عن إسرائيل ليس لها مبرر، لأنه لا يوجد دليل واضح على هذه الاتهامات بخصوص ما يسمى بصواريخ سكود أو غيرها. وأعتقد بأن على إسرائيل أن تعلم بأن العالم لا يستطيع أن يستوعب طريقة كذبها في خلق الذرائع لعمل شيء معين أو لأهداف صرنا نعرفها في لبنان وفي غير لبنان."
XS
SM
MD
LG