Accessibility links

1 عاجل
  • 122 دولة في الجمعية العامة للأمم المتحدة تصوت لصالح القرار الكندي لوقف إطلاق النار في سورية

أطباء عراقيون يستخدمون الوخز بالإبر بديلا عن التخدير


استخدم أطباء عراقيون يواجهون نقصا في العقاقير المخدرة في العاصمة بغداد، الوخز بالإبر الصينية في عمليات الولادة القيصرية.

وفي تقرير صدر الخميس عن دراسة شملت 200 حالة في مستشفى ببغداد، قال الأطباء إن نتائجها تشير إلى أن هذا العلاج الصيني القديم يمكن أيضا أن يكون إضافة مفيدة للممارسات الطبية المعتادة في المستشفيات المجهزة تجهيزا كاملا.

واستخدم الأطباء الوخز بالإبر حيث يتم إدخال أبر رفيعة في مناطق محددة من الجسم ليروا هل يمكنها أن تحل محل أو تقلل الحاجة إلى عقار يطلق عليه اسم أوكسيتوسين والذي غالبا ما يعطى للأمهات بعد الولادة القيصرية ليساعد الرحم على الانقباض وتقليل خطر النزيف.

والاوكسيتوسين هو هرمون يفرز بصورة طبيعية في الجسم أثناء المخاض.

وشملت الدراسة حالات الولادة القيصرية الطارئة في قسم النساء والتوليد في مستشفى الهلال الأحمر ببغداد في الفترة بين عامي 2004 و2006 عندما كان مخزون الاوكسيتوسين قليلا.

وقال لازجين تشركي طبيب التخدير الذي قاد الدراسة في بيان "ثبت أن الاوكسيتوسين غير ضروري على نطاق واسع في مجموعتي (من المرضى) وذلك فيما يبدو بسبب استخدام الوخز بالإبر.

"وبالتالي استطعنا الحفاظ على مخزون تلك العقاقير الشحيحة لدينا بدون تأثيرات سلبية على مرضانا."

والوخز بالإبر أحد أساليب الطب البديل الأكثر استخداما في العالم ويقوم على نظرية بأن غرس ابر رفيعة واستخدامها ببراعة في مناطق محددة بالجسم يساعد في تعزيز تدفق الطاقة.

وترجع أصول الوخز بالإبر إلى الصين القديمة وأصبح مقبولا على نطاق واسع في الغرب في العقود الأخيرة وخصوصا في علاج الألم. ويستخدم أيضا في حالات مثل البدانة والإمساك والتهاب المفاصل بالإضافة إلى أمراض أخرى رغم أن الأدلة العلمية الموثقة لهذه الحالات غير مكتملة.

وفي الدراسة التي أجريت في بغداد تم غرس ست ابر في أصابع قدم الأم وكاحليها في أقرب وقت بعد الولادة وتحريكها يدويا لمدة تتراوح من خمس إلى عشر دقائق.

وأوضحت النتائج أنه في 45 بالمئة من الحالات اعتبر انقباض الرحم كافيا ولا يحتاج إلى أي جرعة من الاوكسيتوسين وأن 30 بالمئة من النساء اللائي شملتهن الدراسة احتجن إلى جرعتين من العقار.

وقال تشركي "أسلوب الوخز بالإبر كان وليد الحاجة وأثبت فائدته في التغلب على نقص العقاقير والأدوات الحديثة في مدينة تمزقها ويلات الحرب."

لكن ادزارد ايرنست أستاذ الطب التكميلي في كلية الطب بجامعة بينينسولا في بريطانيا يرى أن دراسة تشركي "مضللة".

وكتب في تعليق أرسله بالبريد الالكتروني يقول "في الواقع وحتى وقت قريب نسبيا كانت النساء يلدن دون عقاقير أو ابر ومازال هذا يحدث في بعض أجزاء من العالم الآن."
XS
SM
MD
LG