Accessibility links

logo-print

الهاشمي يشير إلى معلومات حول وجود سجون سرية في بغداد


قال نائب رئيس الجمهورية طارق الهاشمي أثناء استقباله وزير العدل إن هناك معلومات حول وجود سجون سرية داخل البلاد.

وأضاف الهاشمي أنه يمتلك معلومات وصفها بالموثوقة حول وجود عدد من السجون السرية في العراق، موضحا في تصريح وزعه مكتبه الاعلامي بعد لقائه مساء أمس بوزير العدل دارا نور الدين، أن هذه المعلومات تتأكد اليوم باكتشاف سجن المثنى وأيضا سجن آخر يقع على مقربة أمتار من المنطقة الخضراء هو سجن معسكر الشرف."

وطالب الهاشمي بنقل جميع المعتقلين المتواجدين في سجون تابعة لوزارتي الدفاع والداخلية، والتي قال إنها لا تخضع لرقابة أي من الجهات المختصة، إلى السجون التابعة لوزارة العدل، قائلا إن "مقرات الأفواج والألوية والفرق ما زالت تدير معسكرات احتجاز وقتية لا تخضع للرقابة من قبل وزارة حقوق الإنسان ولا من مجلس القضاء ولا منظمات المجتمع المدني المحلية ولا الدولية."
وحمّل الهاشمي دائرة الإدعاء العام مسؤولية الخروقات التي تشهدها السجون والمعتقلات.

كما أكد الهاشمي أن وزير العدل أوضح له خلال لقائهما أن معظم المحتجزين في سجن مطار المثنى تم نقلهم إلى سجن تابع لوزارة العدل.

وسبق لوزيرة حقوق الإنسان وجدان ميخائيل أن أعلنت إغلاق جميع السجون التابعة لوزارة الدفاع نافية وجود سجون سرية في البلد، في وقت أكد فيه المتحدث باسم وزارة الدفاع محمد العسكري أن السجن الموجود في مطار المثنى مخصص لـ"الانضباط العسكري" ويوجد فيه 90 سجينا، ينتمي 40 منهم إلى القوات المسلحة والبقية موقوفون وفق مذكرات قضائية.

التفاصيل من وديان فاخر مراسلة "راديو سوا" في بغداد:
XS
SM
MD
LG