Accessibility links

logo-print

الآلاف يتظاهرون في أنحاء العالم بمناسبة عيد العمال وتم تسجيل حوادث في بعض الدول


تظاهر الآلاف السبت في شتى أنحاء العالم بمناسبة عيد العمال فيما سجلت حوادث خصوصا في اليونان الدولة التي تشهد أزمة مالية واقتصادية كبرى.

وعشية الإعلان عن اتفاق حول خطة الإنقاذ التي ستتضمن إجراءات تقشف لا سابق لها، تظاهر حوالي 20 ألف شخص بحسب الشرطة في أثينا وسالونيكي بشمال اليونان للتنديد "بالتضحيات" والاقتطاعات من الرواتب التي تنص عليها خطة صندوق النقد الدولي والاتحاد الأوروبي مقابل الإنقاذ المالي للبلاد.

واندلعت المواجهات في أثينا عندما ضرب شبان بالعصي قوات مكافحة الشغب التي نشرت أمام وزارة الداخلية .وألقت الشرطة الغاز المسيل للدموع قبل أن يتفرق مثيرو الشغب اثر تبادل بعض الشتائم.

كما ألقت الشرطة القنابل المسيلة للدموع لصد شبان هاجموا واجهات محلات تجارية ومصارف في سالونيكي كبرى مدن الشمال حسبما ذكر مصدر في الشرطة.

وكتب على لافتة رفعها ناشطو جبهة النقابة الشيوعية في ساحة سينتاغما في قلب العاصمة "لا تضحيات، على أصحاب المال أن يدفعوا ثمن الأزمة".

ومظاهرات في اسطنبول

وفي اسطنبول شارك آلاف الأشخاص صباح السبت في تظاهرات الأول من مايو في ساحة تقسيم في اسطنبول وذلك لأول مرة منذ 33سنة عندما قتل 10 أشخاص في تلك الساحة الشهيرة.

وقد منع المتظاهرون من الوصول إلى ساحة تقسيم منذ الأول من مايو/أيار 1977 عندما أطلق ناشطون مفترضون من اليمين المتطرف بمساعدة أجهزة الاستخبارات النار على الحشود. وأسفر الذعر الناجم عن ذلك عن سقوط 34 قتيلا.

انتشار للشرطة في ألمانيا

وفي ألمانيا كانت الشرطة على أهبة الاستعداد لتجنب تكرار الحوادث التي وقعت السنة الماضية في برلين. وانتشر حوالي 5800 شرطي فيما تم توقيف حوالي 50 شخصا ليل الجمعة السبت.

مظاهرات في المدن الفرنسية

وفي فرنسا نظمت تظاهرات في المدن الكبرى بدعوة من النقابات التي تعتزم الضغط في اتجاه اعتماد إصلاح نظام التقاعد فيما سجلت نسبة مشاركة اقل من تلك في العام2009.

واشتباكات في جنوب ايطاليا

وفي ايطاليا، بدأت التظاهرة النقابية الوطنية المنظمة في روزارنو بجنوب البلاد في أجواء كرنفال. وفي هذه المدينة حصلت اشتباكات عنيفة في يناير/كانون الثاني بين عمال مهاجرين وسكان المدينة.

مظاهرة في مدريد

وفي مدريد نظمت أيضا تظاهرة خلف يافطة كبرى كتب عليها "من اجل العمل مع حقوق وضمانة لمتقاعدينا".

وكذلك في موسكو وفي موسكو حمل حوالي خمسة آلاف شيوعي الإعلام الحمر وصور ستالين ونزلوا إلى الشارع حيث كان أنصار رئيس الوزراء الروسي فلاديمير بوتين يشكلون اكبر تظاهرة ضمت 20 ألف شخص.

وفي سان بطرسبرغ كتب على يافطات "العمال يجب ألا يدفعوا ثمن الأزمة" و"لا لرفع الأسعار" و"المسؤولون يجب أن يدفعوا".

انفجار عبوة في القوقاز

من جانب آخر انفجرت عبوة السبت خلال الاحتفالات بعيد العمال في منطقة كاباردينو بالكاريا بشمال القوقاز ما أدى إلى مقتل رجل وإصابة 21آخرين بجروح كما أوردت وكالات أنباء روسية.

الآلاف يتظاهرون في فيينا

وفي فيينا شارك حوالي 100 ألف شخص بحسب المنظمين في التظاهرة التي تنظم مثل كل سنة أمام مركز البلدية.

الحزب الشيوعي يتظاهر في بغداد

وفي بغداد تظاهر مئات من أنصار الحزب الشيوعي وردد المتظاهرون "أول أيار أهلا بيك حزب الشيوعي يحييك" و"يا قوى الخير تساندي، باسم العراق توحدي".

وعبر الحزب في بيان عن "قلقه من الأوضاع العامة في البلاد بعد ان خيبت القوى والكتل السياسية المتنفذة الفائزة في الانتخابات آمالهم مرة أخرى".

وقال احد قياديي الحزب "نحن نطمح أن تكون وحدة للطبقة العاملة من اجل إصدار قانون للعمل وإلغاء القرار 150 الذي شل الحركة النقابية في القطاع العام".

ومظاهرة قرب معبر ايريز

وفي قطاع غزة، شارك أكثر من ألفي فلسطيني في تظاهرة قرب معبر بيت حانون - ايريز بشمال شرق القطاع مطالبين برفع الحصار وإنهاء البطالة.

وتمركز المتظاهرون على بعد مئات الأمتار من معبر ايريز الفاصل بين قطاع غزة وإسرائيل شمال بيت حانون.

وردد المشاركون في التظاهرة التي شاركت فيها مئات النساء هتافات تدعو إلى إنهاء الحصار ومنها "لا لا للحصار" والى الوحدة الوطنية الفلسطينية وإنهاء الانقسام في الأراضي الفلسطينية منذ منتصف 2007 عندما سيطرت حركة حماس بالقوة على القطاع بعد مواجهات دامية مع قوات السلطة الفلسطينية التي تهيمن عليها حركة فتح.

الآلاف يتظاهرون في جاكرتا

وفي آسيا تظاهر آلاف الأشخاص في جاكرتا للمطالبة بوضع نظام ضمان اجتماعي أفضل يؤمن تغطية للعمال في الأرخبيل. واستخدمت الشرطة خراطيم المياه لتفريق المتظاهرين اثر حصول بعض المواجهات.

XS
SM
MD
LG