Accessibility links

logo-print

اوباما يحث الكونغرس على منع مجموعات المصالح الخاصة من اكتساب مزيد من النفوذ


حث الرئيس باراك أوباما الكونغرس على اتخاذ إجراءات تضع قيودا على تأثير الشركات والنقابات العمالية على المنافسات السياسية.

وقال الرئيس اوباما في خطابه الإذاعي الأسبوعي:"من المهم أن يبحث الكونغرس تطبيقَ اصلاحات جديدة لمنع الشركات ومجموعاتِ المصالح الخاصة من اكتساب المزيد من النفوذ في واشنطن. هذه الإجراءات تهدف إلى إضفاء مزيدٍ من الشفافية على مصادر الإنفاق في الحملات الانتخابية".

وأقر الرئيس أوباما بأن تلك الإجراءات ستواجه مقاومةً شديدة من عدة جهات، لكنه تعهد ببذل كل ما في وسعه لتبنيها:"سُتواجَه هذه التغييرات بمقاومة شرسة من جانب جماعات المصالح الخاصة ومؤيديها داخل الكونجرس. لكنني أدعو زعماء الحزبين إلى مقاومة هذه الضغوط لأن ما نواجهه يعد سيطرةً من جانب الشركات على انتخاباتنا. إن تكامل ديموقراطيتنا يظل على المحك. إنها ليست قضية تخص الديموقراطيين أو الجمهوريين. إنها قضيةْ هل يمكن أن نحظى بحكومة تعمل لصالح المواطن الأميركي العادي، حكومةٌ من الشعب ويساندها الشعب وتعمل من أجل الشعب. لذلك هذه الإصلاحات مهمة للغاية، ولهذا سأقاتل من أجل تمرير هذه الإصلاحات في صورة قانون".

اوباما ومخزون الأسلحة النووية

من جانب آخر، أعلنت صحيفة الواشنطن بوست السبت انه من المتوقع أن يعلن الرئيس أوباما عن حجم المخزون الأميركي من الاسلحة النووية خلال أعمال قمة نزع التسلح النووي المرتقبة الأسبوع القادم في نيويورك.

وأشارت الصحيفة إلى أنه رغم وجود جدل في الإدارة الأميركية حول الإعلان عن حجم المخزون النووي الاستراتيجي، فإن الإدارة تسعى لهذا الإعلان من أجل تعزيز مصداقية المساعي الرامية إلى الحد من انتشار الأسلحة النووية .
XS
SM
MD
LG