Accessibility links

سحب أدوية شائعة الاستهلاك من الأسواق الأميركية


أعلنت شركة مكنيل كنسيومر هلثكير لصناعة الأدوية التابعة لمجموعة جونسون أند جونسون الأميركية سحب أدوية للأطفال شائعة الاستعمال في الولايات المتحدة من الأسواق الأميركية لعدم تطابق محتوياتها مع معايير الجودة.

من جهتها كشفت إدارة الأغذية والأدوية الأميركية عن فتح تحقيق لمعرفة ملابسات هذه المشكلة، ودعت المستهلكين إلى التوقف عن استخدام مجموعة من الأدوية فورا بينها تايلنول وموترين وأيبوبروفين وبينادريل وزيرتك.

وإلى جانب الولايات المتحدة توزع هذه الأدوية في كل من كندا وجمهورية الدومينيكان وفيدجي وغواتيمالا وجامايكا وبورتوريكو وباناما فضلا عن ترينيداد وتوباغو والكويت والإمارات.

وأكدت المجموعة أنه لم تسجل أي حادثة بسبب هذه الأدوية وأن قرار سحبها من الأسواق هو للوقاية فقط.

هذا وورد في البيان المشترك للمجموعة وإدارة الأغذية والأدوية أن "بعض هذه الأدوية قد تحتوي على جرعة من المادة الفاعلة تفوق الجرعة الموصى بها، أما البعض الآخر فيحتوي على مواد غير فاعلة لا تتوافق ومعاييرنا، وأخيرا هناك بعض الأدوية التي تحتوي على جزيئيات صغيرة."

مخاوف من سوء استعمال الأدوية

من جهة أخرى دعت هيئات الرقابة الصحية في الولايات المتحدة لاجتماع عام في سبتمبر/أيلول لبحث احتمال إساءة المستهلكين استخدام مكون رئيسي في العديد من أدوية تهدئة السعال.

وقالت إدارة الأغذية والعقاقير الأميركية الاثنين إنها ستشكل لجنة من المستشارين لا يعملون لصالحها لتقييم المخاطر المحتملة وموازنتها بمزايا مادة دكستروميثورفان المستخدمة في أدوية علاج السعال التي تنتجها شركتا فايزر وبروكتر أند غامبل وغيرهما.

هذا وتدرس الإدارة أدوية السعال منذ سنوات خاصة ما يتعلق باستخدام الأطفال لها، وقالت الإدارة إن تلك الأدوية يجب أن تحظر على الأطفال أقل من عامين في حين حثت الشركات المصنعة حظر استخدامها على الأطفال أقل من أربع سنوات.
XS
SM
MD
LG