Accessibility links

أنباء عن توجيه يوكيا أمانو رسائل تتعلق بقلق دول الشرق الأوسط حيال قدرات إسرائيل النووية


كشف دبلوماسيون في فيينا بأن المدير العام للوكالة الدولية للطاقة الذرية وجه رسائل إلى وزراء خارجية الدول الأعضاء في الوكالة بشأن قلق دول الشرق الأوسط إزاء القدرات النووية الإسرائيلية غير الخاضعة للرقابة الدولية.

ويقول مراسل "راديو سوا" في فيينا نوار علي إن القرار الذي اتخذ العام الماضي بأغلبية أصوات الدول الأعضاء في الوكالة الدولية للطاقة الذرية، تضمن دعوة إسرائيل للانضمام إلى معاهدة عدم الانتشار النووي ووضع جميع مرافقها النووية تحت رقابة مفتشي الوكالة.

وكشف دبلوماسيون في فيينا في حديث لـ "راديو سوا" بأن المدير العام للوكالة يوكيا أمانو طلب في رسالة وجهها إلى وزراء خارجية الدول الأعضاء في الوكالة إبلاغه بأية مقترحات حول تنفيذ هذا القرار حتى يتمكن من تقديم تقرير إلى الدورة السنوية المقبلة للمؤتمر العام للوكالة المقررة في سبتمبر/ أيلول بفيينا.

والمعروف أن إسرائيل رفضت مرارا الانضمام إلى معاهدة عدم الانتشار النووي وإخضاع منشآتها النووية للرقابة الدولية أسوة بباقي دول منطقة الشرق الأوسط متذرعة بكونها في حالة حرب مع غالبية الدول المجاورة لها واشترطت إيجاد تسوية سلمية أولا قبل الشروع في إخلاء المنطقة من الأسلحة النووية.

غير أن معظم الدول العربية وإيران وتركيا ودولا أخرى في حركة عدم الانحياز تتهم الغرب باستخدام معايير مزدوجة حيال قضية منع الانتشار النووي في الشرق الأوسط عبر تجاهل احتكار إسرائيل للسلاح النووي والتركيز على ما يوصف بالخطر النووي الإيراني رغم كون طهران وعلى عكس إسرائيل طرفاً موقعاً على معاهدة عدم الانتشار وتخضع لعمليات تفتيش دورية من قبل الوكالة الدولية.
XS
SM
MD
LG