Accessibility links

logo-print

السفير الفرنسي يؤكد أن بلاده لن تتدخل في العملية السياسية


زار السفير الفرنسي لدى العراق بوريس بوريون مدينة كربلاء اليوم بصحبة عدد من رجال الأعمال، وذلك لبحث فرص الاستثمار في المحافظة.

وأعرب بوريون في مؤتمر صحافي عن رغبة بلاده في الاحتفاظ بعلاقات قوية مع العراق وتطوير آفاق التعاون بين البلدين وعلى مختلف الأصعدة.

وقال بوريون إن إحدى الشركات الفرنسية استثمرت نحو 200 مليون دولار لتأهيل وتطوير معمل اسمنت كربلاء، لافتا إلى أن شركة أخرى تسعى للاستثمار في مجال بناء مطار الفرات الأوسط في المحافظة.

وعلى صعيد آخر، شدد بوريون على أن بلاده لن تتدخل في الشأن السياسي الداخلي للعراق، معربا عن تفاؤله بقدرة الساسة العراقيين على الخروج من ازمة تشكيل الحكومة المقبلة.

يذكر أن العديد من الشركات الفرنسية تعمل في العراق بالشراكة مع شركات محلية ويقوم بعضها بنصب معمل لتجميع السيارات في الإسكندرية جنوب بغداد و إقليم كردستان، فيما تقوم شركة أخرى بتنفيذ مشروع عملاق لتنقية المياه في العاصمة بغداد.

التفاصيل في تقرير مراسل "راديو سوا" في كربلاء عباس المالكي:
XS
SM
MD
LG