Accessibility links

وزير النفط العراقي : التعويضات التي دفعها العراق للكويت لم يشهد التاريخ مثيلا لها


قال وزير النفط العراقي حسين الشهرستاني اليوم الخميس إن التعويضات التي دفعتها بلاده للكويت بعد الغزو لم يشهد التاريخ مثيلا لها، مطالبا الكويت بطي صفحة الماضي والمضي قدما في العلاقات الثنائية.

وقال الوزير في مؤتمر صحافي إن "العراق سدد مبالغ هائلة للكويت عن خسائرها، ولا نعرف دولة سددت مثل هذه المبالغ".

وأضاف أن "مجموع المبالغ التي دفعتها ألمانيا لفرنسا وبريطانيا بعد الحرب العالمية الثانية أقل مما دفعه العراق للكويت حتى الآن، برغم أنها كانت حرب كونية، وخسائر هائلة".

وتابع الوزير "لا يمكن للعراق أن يستمر بهذه القرارات الجائرة بحقه من قبل مجلس الأمن " مشيرا إلى أن بلاده "عبرت عن قلقها حيال استمرار قرارات مجلس الأمن ومن ثم فإن هناك الآن مفاوضات لإعادة النظر في هذه الموضوع".

وأضاف "نأمل من الأشقاء في الكويت أن يعيدوا النظر بالموضوع، ونعمل سوية على تناسي مآسي الماضي التي كلفت العراق أكثر مما كلفت جيرانه فضلا عن أن الضحايا العراقيين والخسائر التي لحقت بالبلاد كانت أكثر من غيرها".

وأضاف "لابد أن نطوي هذه الملفات ونمضي قدما".

ويدفع العراق حاليا خمسة بالمئة من عائداته النفطية لصندوق التعويضات الدولي الخاص بالأضرار التي أحدثها خلال غزوه للكويت عام 1991، إلا أن بغداد تطالب بتخفيض هذه النسبة إلى 2.5 بالمئة.

ودفع الصندوق للكويت حتى الآن ما مجموعه 27.62 مليار دولار كتعويضات لأشخاص وشركات ومنظمات وحكومات، غير أن أحد النواب الكويتيين في البرلمان قال الشهر الماضي إنه ما زال يتعين على العراق دفع 24 مليار دولار للكويت.
XS
SM
MD
LG