Accessibility links

السلطات البورمية تحل حزب زعيمة المعارضة لرفضه المشاركة في الانتخابات


أعلن مصدر حكومي بورمي الجمعة حل حزب زعيمة المعارضة البورمية أونغ سان سو تشي رسميا بعد رفضه المشاركة في الانتخابات التشريعية المنتظرة قبل نهاية هذا العام.

وكان حزب الرابطة الوطنية من اجل الديموقراطية قد أعلن في شهر مارس/آذار أنه سيقاطع الانتخابات التشريعية وهي أول انتخابات منذ 20 عاما.

وحسب القوانين الانتخابية، فإن أية مشاركة كانت سترغم الحزب على استثناء الحائزة على جائزة نوبل للسلام والتي فرضت عليها الإقامة الجبرية، من الترشح للانتخابات وهذا ما رفضه الحزب.

ونقلت وكالة الصحافة الفرنسية عن مسؤول حكومي فضل عدم الكشف عن هويته أن "حزب الرابطة الوطنية من اجل الديموقراطية لم يعد حزبا سياسيا مسجلا".

يشار إلى أنه لم يحدد بعد أي موعد للانتخابات التشريعية المقبلة ولكن من المرجح أن تجري عمليات التصويت نهاية أكتوبر/تشرين الأول أو مطلع تشرين الثاني/نوفمبر.
XS
SM
MD
LG