Accessibility links

logo-print

تراجع في أسواق المال في آسيا وأوروبا


ما زالت بورصات آسيا وأوروبا واليورو تحت ضغط المخاوف من انتقال عدوى الأزمة اليونانية إلى دول أخرى في منطقة اليورو وبعد انخفاض تاريخي ببورصة نيويورك في وول ستريت.

ففي طوكيو تراجع مؤشر نيكاي 3.10 بالمئة في نهاية جلسته اليوم الجمعة لتبلغ خسائره أكثر من 6 بالمئة خلال يومين.

وفي أوروبا، سجل انخفاض عند الافتتاح في بورصات لندن 1.83 بالمئة غداة الانتخابات التشريعية، وباريس 2.50 بالمئة وميلانو 2.48 بالمئة.

غير أن اليورو سجل في آسيا تحسنا طفيفا وبلغ سعره 117.33، مقابل 114.49 ينا أمس.

وكانت بورصة نيويورك قد أغلقت على انخفاض كبير الخميس. وسجل مؤشر داو جونز تراجعا تاريخيا بلغت نسبته 3.2 بالمئة، بينما خسر مؤشر ناسداك3.44 بالمئة.
XS
SM
MD
LG