Accessibility links

logo-print

الملاحة الجوية في اوروبا واميركا الشمالية تتأثر مجددا بسبب سحب رماد بركان ايسلندا


تأثرت حركة الملاحة الجوية بين أوروبا وأميركا الشمالية مجددا ً بسبب سحب الرماد البركاني الناجمة عن بركان أيسلندا حيث تم تغيير مسار أكثر من 650 رحلة جوية ، مما زاد من تكلفتها على شركات الطيران بسبب الزيادة في استخدام الوقود.


وفي هذا الإطار، قال الدكتور عادل يحي خبير الزلازل والبراكين وأستاذ الاستشعار عن بعد في مصر- إن مادةالسيليكا الموجودة في الرماد البركاني من الممكن إذا ما تكثفت داخل محركات الطائرات أن تؤدي إلى احتراقها أثناء الطيران مما يسبب كوارث جوية.
وقد تحدث الدكتور يحي مع "راديو سوا" عن سبب التأثير البالغ والملحوظ لبركان أيسلندا على أوروبا رغم وجود براكين أشد قوة منه قائلا:
XS
SM
MD
LG