Accessibility links

سياسي تركماني يطالب بإسناد مناصب سيادية للمكون التركماني


شددت أوساط سياسية تركمانية على ضرورة تولي المكون التركماني مناصب سياسية في الحكومة المقبلة.

وشدد عضو الائتلاف الوطني العراقي القيادي التركماني في التيار الصدري فوزي أكرم ترزي في حديث لـ"راديو سوا" على أهمية أن يكون للتركمان "حضور لا يختلف عن حضور الآخرين في العملية السياسية الديمقراطية في العراق بعد أن حرموا في السابق من المساهمة الفاعلة في بناء الدولة ونهضتها".

وانتقد ترزي ما دعاه بإقصاء وتهميش التركمان في ما يتعلق بالحوارات السياسية الجارية لتشكيل الحكومة المقبلة، مضيفا قوله: "لن نقف مكتوفي الأيدي وأمامنا كل الأبواب مفتوحة".

من جهته شدد مسؤول الجبهة التركمانية وعضو قائمة العراقية في كركوك أرشد الصالحي على ضرورة إشراك جميع مكونات المجتمع العراقي بما فيها التركمان في الحكومة القادمة، مشيرا إلى رفض التركمان أن تحتكر "المكونات الرئيسية" في المجتمع العراقي تشكيل الحكومة.

يشار إلى أن التركمان كانوا قد فازوا بثمانية مقاعد في البرلمان المقبل من مجموع 325 مقعدا، وأرجع المسؤولون التركمان السبب في عدم حصولهم على مقاعد أكثر إلى الانقسام والتشتت الذي حصل بين الأحزاب التركمانية ودخولها الانتخابات بقوائم منفصلة.

تقرير مراسلة "راديو سوا" في كركوك دينا أسعد:
XS
SM
MD
LG