Accessibility links

logo-print

مبعوث أميركي في ميانمار وقلق في واشنطن بشأن احتمال حصولها على تكنولوجيا نووية


يجري المبعوث الأميركي كيرت كامبل الذي وصل الأحد إلى ميانمار محادثات مع مسؤولين في المجلس العسكري الحاكم، ومع زعيمة المعارضة التي تخضع للإقامة الجبرية اونغ سان سو شي.

وكان كامبل قد عبّر وهو في طريقه إلى ميانمار عن قلق بلاده إزاء ما يجري في هذا البلد وقال: "نحن قلقون من الكثير مما شهدناه، ويساورنا قلق جدي بشأن قوانين الانتخاب والأجواء التي تم إشاعتها وسوف نحاول الحصول على بعض الإيضاحات ونحث الحكومة أيضا على توسيع نطاق عملها."

وعرض كامبل للمواضيع الأخرى التي سيبحثها خلال لقاءاته في ميانمار، والتي تثير قلق بلاده قائلا: "تساورنا أيضا مخاوف محددة في ما يتصل بالسجناء السياسيين ووضع الأقليات العرقية داخل البلد وبالطبع لدينا قلق أكبر من ذلك وهو المتعلق بالانتشار النووي، فكما ذكرت في مناسبات سابقة خاب أملنا في بعض تلك المناطق من النتائج التي تم التوصل إليها لحد الآن وأتطلع لإجراء المزيد من المحادثات في هذا الشأن."

هذا وتبدي واشنطن مخاوف من احتمال محاولة ميانمار الحصول على تكنولوجيا نووية بمساعدة كوريا الشمالية.
XS
SM
MD
LG