Accessibility links

logo-print

مفاوضات تشكيل ائتلاف حكومي بين المحافظين والديمقراطيين الأحرار في بريطانيا تدخل مراحلها النهائية


حث رئيس حزب المحافظين ديفيد كاميرون الفائز في الانتخابات التشريعية البريطانية حزب الديمقراطيين الأحرار اليوم الثلاثاء على اتخاذ قرار بشأن الدخول في ائتلاف حكومي مع حزبه لتشكيل حكومة جديدة خلفا لحكومة غوردون براون العمالية.

وقال كاميرون الذي لم يتمكن حزبه من تحقيق غالبية مطلقة في الانتخابات التي جرت في السادس من الشهر الجاري إن "الوقت قد حان بالنسبة لحزب الديموقراطيين الأحرار لاتخاذ قرار في شان ائتلاف حكومي محتمل".

وأضاف كاميرون للصحافيين امام منزله في شمال لندن أنه "قدم اقتراحا متكاملا، منفتحا جدا ومنطقيا جدا، إلى الديموقراطيين الأحرار لتشكيل حكومة مستقرة".

وتابع كاميرون "آمل أن يتخذ الديموقراطيون الأحرار القرار الملائم الذي سيعطي لهذا البلد حكومة قوية ومستقرة يحتاج إليها بشكل ملح".

مرحلة نهائية من المشاورات

من جانبه، قال رئيس حزب الديموقراطيين الأحرار نيك كليغ إن المشاورات مع حزب المحافظين بلغت "مرحلتها النهائية". وأضاف للصحافيين أثناء مغادرته منزله في جنوب غرب لندن أن المشاورات بلغت "مرحلة مصيرية ونهائية"، مؤكدا أنه "يتطلع" بدوره إلى ايجاد حل لتجاوز المأزق السياسي.

وتابع كليغ قائلا "آمل فعلا أن نتمكن من القيام بإعلان لنوضح كل شيء ولنشرح للناس ماهية رأينا في أسرع ما يمكن".

وبدأ المحافظون والديموقراطيون الاحرار السبت مفاوضات للاتفاق على تشكيلة حكومية، وفيما بدا بعد ظهر أمس الاثنين أن المشاورات بينهما توشك على النجاح، أعلن رئيس الوزراء العمالي غوردن براون أنه سيستقيل قريبا من رئاسة حزبه في محاولة لانتزاع تحالف بين حزب العمال والديموقراطيين الأحرار.

وشكلت استقالة براون شرطا مسبقا وضعه كليغ لأي مشاركة لحزبه في ائتلاف حكومي مع حزب العمال.
XS
SM
MD
LG