Accessibility links

logo-print

الحداد ثلاثة أيام في البصرة على أرواح ضحايا التفجيرات الأخيرة


أعلن مجلس محافظة البصرة الحداد لمدة ثلاثة أيام على خلفية التفجيرات التي شهدتها يوم الاثنين مناطق متفرقة من المدينة.

وقال نائب رئيس المجلس الشيخ أحمد السليطي في حديث مع "راديو سوا" إن المجلس سيعوض المتضررين من هذه الهجمات، وتابع قائلا إن الأعلام "نكست واتخذت الإجراءات المتعلقة بإعلان الحداد وسيقوم المجلس في الأيام القادمة بتقديم تعويضات مالية للمواطنين الذين تضررت ممتلكاتهم من التفجيرات استنادا لقانون تعويض ضحايا الإرهاب".

من جانبه، قال رئيس اللجنة الأمنية في مجلس المحافظة علي غانم المالكي إن القوات الأمنية شرعت بتنفيذ خطة جديدة تتضمن تكثيف الجهد الاستخباراتي مقابل تقليص انتشار القطاعات العسكرية، لافتا إلى أن الهجمات الأخيرة تهدف لإفشال محاولات تطوير الوضع الاقتصادي ومجيء المستثمرين العرب والأجانب.

يذكر أن الوضع الأمني في محافظة البصرة يتسم بالاستقرار النسبي منذ أكثر من عامين إذ أن خطة صولة الفرسان التي نفذت عام 2008 أدت إلى الحد من سيطرة الجماعات المسلحة لكن التفجيرات الأخيرة اعادت إلى أذهان الأهالي ما كان عليه الوضع عام 2007.

التفاصيل في تقرير مراسل "راديو سوا" في البصرة ماجد البريكان:
XS
SM
MD
LG