Accessibility links

براون يعلن استقالته من رئاسة الحكومة البريطانية وحزب العمال


أعلن رئيس الوزراء البريطاني غوردون براون اليوم الثلاثاء عن تقديم استقالته من رئاسة الحكومة إلى ملكة انكلترا، وكذا من رئاسة حزب العمال بعد فشل الأخير في الفوز بالانتخابات التشريعية.

وقال براون للصحافيين خارج مكتبه في داوننغ ستريت بصحبة زوجته وطفليه "لقد أبلغت السكرتير الخاص للملكة باستقالتي من منصبي ".

ويأتي قرار براون في وقت يبدو فيه أن المحادثات بين حزبي المحافظين والديموقراطيين الأحرار لتشكيل حكومة ائتلافية قد اقتربت من النجاح.

يذكر أن براون أعلن في وقت سابق نيته الاستقالة من منصبه لإفساح المجال أمام حزبه لتشكيل حكومة ائتلافية مع حزب الديموقراطيين الأحرار إلا أن مصادر من الحزب أكدت لاحقا أن مفاوضات الحزبين فشلت.

وكان حزب المحافظين قد فاز بأكبر عدد من المقاعد في الانتخابات التي جرت يوم الخميس الماضي بينما حل حزب العمال ثانيا والديموقراطيون الأحرار في المركز الثالث.

بلير يشيد بشجاعة براون

هذا وقد أشاد رئيس الوزراء البريطاني السابق توني بلير الثلاثاء بغوردن براون منوها بما يتحلى به من "كرامة وشجاعة وزعامة" بعد أن قدم استقالته للملكة اليزابيث الثانية.

وقال بلير "لقد تحدثت إلى غوردن براون مساء الثلاثاء وكانت المحادثة ودية تعكس صداقة عمرها حوالى ثلاثين عاما".

وكان بلير قد سلم رئاسة الحكومة في يونيو/حزيران 2007 لبراون الذي كان وزير ماليته لمدة عشر سنوات. وأضاف "أشيد بالكرامة والشجاعة والزعامة التي اظهرها براون خلال الايام الماضية وكذلك بالعمل الاستثنائي الذي قام به خلال 13 عاما في الحكومة".

وتسلم براون رئاسة الحكومة في يونيو/حزيران خلفا لتوني بلير من دون اجراء انتخابات. وقدم براون استقالته الثلاثاء للملكة اليزابيث بعد هزيمة حزبه في الانتخابات التي جرت في السادس من مايو/أيار واعطت اكثرية نسبية لحزب المحافظين بزعامة ديفيد كاميرون الذي اصبح رئيسا جديدا للحكومة.

XS
SM
MD
LG