Accessibility links

logo-print

اليمن يتهم الحراك الجنوبي بمحاولة اغتيال نائب رئيس الوزراء


قال نائب رئيس الوزراء اليمني لشؤون الإدارة المحلية صادق أمين أبو راس إنه تعرض أمس الخميس لمحاولة اغتيال في محافظة شبوة وسط اليمن بعد مشاركته في مهرجان بمناسبة ذكرى الوحدة اليمنية.

وقال أبو راس لوكالة الصحافة الفرنسية إن مجموعة مسلحة قامت بإطلاق وابل من الرصاص على السيارات الأمامية في موكبه.

وأضاف: "يبدو أن هناك من لم يرق له المهرجان" في إشارة على ما يبدو إلى الحراك الجنوبي المطالب بفك الارتباط مع الشمال.

إلى ذلك ذكر مصدر أمني أن اشتباكات حصلت بين المسلحين ومرافقي أبو راس "ولم يصب أحد إلا أنه تم إلقاء القبض على ثلاثة من المهاجمين ولاذ الباقون بالفرار".

وشبوة كانت جزءا من اليمن الجنوبي السابق الذي كان دولة مستقلة قبل 1990، وهي تعد حاليا من ملاذات تنظيم القاعدة.

الحوثيون ينفون خطف جنود

وفي سياق أخر، نفى المتمردون الحوثيون في شمال اليمن اتهامات الحكومة لهم بخطف أربعة جنود وحملوا السلطات مسؤولية أعمال الخطف وحالة عدم الاستقرار في البلاد.

وجاء في بيان أصدره المتمردون نشر على موقعهم على الإنترنت نقلا عن مصدر إعلامي من المتمردين "أن ما ورد عن وزارة الداخلية من ادعاء اختطافنا 4 جنود في محافظة الجوف هو ادعاء كاذب ولا أساس له من الصحة".

وكانت وزارة الداخلية اليمنية اتهمت الثلاثاء المتمردين الحوثيين الشيعة باختطاف أربعة جنود في محافظة الجوف الشمالية في حادثة تشكل خرقا جديا جديدا للهدنة في شمال البلاد.
XS
SM
MD
LG