Accessibility links

logo-print

موسكو تبيع دمشق أسلحة متطورة وإسرائيل تعبر عن قلقها من هذه الصفقة


وقعت روسيا اتفاقات عسكرية مع سوريا ستبيع بموجبها موسكو لدمشق طائرات حربية وأسلحة مضادة للدبابات وأنظمة للدفاع الجوي، وذلك بحسب ما نقلت وكالة رويترز الجمعة عن مسؤول روسي كبير في مجال تجارة الأسلحة.

فقد قال ميخائيل ديمترييف رئيس الجهاز الاتحادي للتعاون العسكري الفني إن روسيا ستزود سوريا بطائرات مقاتلة من طراز ميغ 29 وأنظمة مدفعية مضادة للطائرات وصواريخ بانتسير قصيرة المدى أرض جو محمولة على شاحنات. ولم يحدد نوع الأسلحة المضادة للدبابات التي تشملها الصفقة.

وقد ردت إسرائيل بغضب على الصفقة لكنها أثارت التساؤل عن الوضع المالي لدمشق.

ونقلت رويترز عن مسؤول بالحكومة الإسرائيلية في القدس طالب عدم كشف هويته قوله إن "سوريا لا يمكنها في الوقت الحالي تحمل الأعباء المالية لهذه الصفقة"، مشيرا إلى أن دمشق تؤمن بصعوبة المال لشراء الغذاء لمواطنيها. وقال "لا يسع المرء إلا أن يعجب إزاء السبب الحقيقي وراء هذه الصفقة المريبة".

يشار إلى أن الرئيس الروسي ديمتري ميدفيديف زار دمشق في وقت سابق هذا الأسبوع، حيث تم بحث المساعدة المحتملة من روسيا في بناء محطة نووية لتوليد الكهرباء في سوريا.

XS
SM
MD
LG