Accessibility links

شركات طيران تنتقد التسرع في إقفال المطارات بسبب سحب الرماد الأيسلندية


وجهت شركات طيران انتقادات للسلطات بسبب ما اعتبره تسرعا في إقفال المطارات بسبب سحب الرماد البركاني القادمة من أيسلندا، وذلك رغم إعادة فتح المطارات التي كانت أغلقت الأحد في هذه المنطقة.

يشار إلى أنه تم إلغاء نحو ألف رحلة الاثنين في أجواء أوروبا بسبب تحرك جديد لسحب الرماد حسب ما أفادت المنظمة الأوروبية للملاحة الجوية يوروكونترول.

وأدت هذه السحب إلى إقفال متتال ابتداء من الأحد لعدد من المطارات في بريطانيا وايرلندا وهولندا.

وأعلن مكتب المراقبة الجوية البريطاني أن المجال الجوي البريطاني سيكون مفتوحا حتى منتصف ليل الاثنين الثلاثاء، على أن يقفل فوق قسم من بحر الشمال.

وأعلنت سلطة الطيران المدني البريطاني مساء الاثنين أنها ستتخذ ابتداء من الثلاثاء إجراءات جديدة تهدف إلى الحد من الاضطرابات الناتجة عن سحب الرماد، تضاف إلى القيود التي سبق وأن نددت بها شركات طيران عدة.

وندد مدير شركة بريتيش إيرويز ويلي والش بردة الفعل المبالغ بها، حسب تعبيره.

وقال "أنا قلق جدا لأن قرارات فتح وإغلاق المطارات تتخذ بناء على أشياء نظرية"، مضيفا "لم يكن هناك أي دليل على وجود رماد في سماء لندن اليوم ومع ذلك أغلق مطار هيثرو".

واستؤنفت الحركة في مطاري هيثرو وغيتويك في لندن قبل ظهر الاثنين إلا أنهما شهدا الكثير من التأخير وإلغاء رحلات.

وعندما أعلنت سلطة الطيران المدني الايرلندية إعادة فتح مطار دبلن، أعلنت أنها لا تتوقع أية قيود جديدة على حركة الطيران "خلال 48 ساعة على الأقل".
XS
SM
MD
LG