Accessibility links

العالم كان محظوظا لعدم تحول H1N1 إلى فيروس أكثر فتكا


أعلنت المديرة العامة لمنظمة الصحة العالمية مارغريت شان أن دول العالم كانت محظوظة لعدم تحول مرض H1N1 إلى فيروس أكثر فتكا، علما أنه كان أول وباء في القرن الحادي والعشرين أودى بحياة 1800 شخص منذ اكتشافه في ابريل/ نيسان 2009.

إلا أن شان أكدت في كلمة لدى افتتاح الجمعية العامة الـ63 للمنظمة في جنيف أن هذا الخبر السار يبقى رهنا بالتعهدات السياسية للدول والموارد المستخدمة. وأضافت: "أحيانا يحالفنا الحظ بكل بساطة.

وهذا ما حصل مع فيروس H1N1 لأنه لم يتحول إلى أنفلونزا أكثر فتكا". وأعربت عن ارتياحها لفاعلية اللقاحات التي أنتجت على عجل خصوصا لمرض انفلونزا الخنازير أو الطيور الذي أشاع حالة من الهلع لأشهر في العالم، وقالت شان إن هذا الفيروس هو الأول في التاريخ الذي تمت متابعة تطوراته من كثب.

وأكدت أنه شكل أول اختبار أساسي للنظام الصحي العالمي المعدل والمطبق منذ 2007.

والنظام الذي تم تبنيه من قبل الدول الـ193 الأعضاء في منظمة الصحة يتضمن إنذارا في حال تفشي فيروسات جديدة تطبقه المنظمة بحذافيره.

وهذا ما حمل المنظمة على إعلان فيروس H1N1 في 11 يونيو/ حزيران أول جائحة في القرن الـ21 خصوصا من الناحية الجغرافية.

ومن دون أن تقر بارتكاب منظمة الصحة أخطاء في إدارة الأزمة، شددت شان على ضرورة وضع تقييم جديد لتحرك المنظمة لاحتواء هذا الوضع.

وتتعرض منظمة الصحة لانتقادات منذ أشهر لكيفية إدارتها تفشي مرض أنفلونزا الخنازير الذي وصفته قبل سنة بأنه "خطير" وتبين انه اقل خطورة من الأنفلونزا الموسمية.

XS
SM
MD
LG