Accessibility links

logo-print

إجراءات أمنية مشددة في الأنبار والمحافظ يتهم جهات داخلية "بالتآمر"


شددت قيادة عمليات الأنبار أجراءتها الأمنية في المحافظة وكثفت انتشار عناصرها عند الدوائر الحساسة، وذلك بعد أن أتهم محافظ الأنبار جهات داخلية "بالتآمر" ضد الوطنيين من أبناء المحافظة.

وقال المحافظ قاسم محمد عبد خلال مؤتمر صحفي عقده في مقر مجلس المحافظة اليوم إن هناك بعض الأطراف الداخلية التي تحاول تنفيذ مصالحها الشخصية وأجندة جهات خارجية لم يسمها، مؤكدا وجود تهديد امني يحيط بجميع المسؤولين في الحكومة المحلية.

وحث محمد عبد المسؤولين والمواطنين على حد سواء، إلى التعاون مع الأجهزة الأمنية والإبلاغ عن أية حالة من شانها تهديد الأوضاع الأمنية، فضلا عن توخي الحيطة والحذر.

واتخذت قيادة عمليات الأنبار جملة من الإجراءات الأمنية المشددة لدى الدوائر المهمة في المحافظة، وذلك تحسبا لوقوع هجمات مسلحة تستهدف بعضها شخصيات مهمة. ودعا قائد قيادة عمليات الانبار الفريق الركن عبد العزيز العبيدي المسؤولين في المحافظة إلى تحمل الإجراءات الأمنية المشددة التي فرضت اليوم لحماية المحافظة وأبنائها.

يذكر أن محافظ الأنبار سبق وأن تعرض نهاية العام الماضي إلى تفجير بحزام ناسف نفذه انتحاري أدى إلى بتر يده وساقه اليسرى.

مزيد من التفاصيل في تقرير مراسل "راديو سوا" في الانبار كنعان الدليمي:
XS
SM
MD
LG