Accessibility links

مسؤول أميركي يكشف عن أمل واشنطن في تعزيز المعتدلين في حزب الله


صرح مساعد الرئيس أوباما لشؤون الأمن القومي ومحاربة الإرهاب جون برونان الثلاثاء بأن حزب الله ليس منظمة إرهابية محضة، وقال إن البيت الأبيض يبحث عن طرق لتعزيز عناصر معتدلة وتقليص تأثير المتشددين في صفوف الحزب.

وقال برونان الذي التقى مسؤولين لبنانيين خلال زيارة قام بها إلى المنطقة في الآونة الأخيرة، إن حزب الله منظمة مثيرة للاهتمام، مشيرا إلى التحولات التي شهدتها من "منظمة إرهابية بحتة"، إلى ميليشيا ثم منظمة ممثلة في البرلمان والحكومة.

وأضاف برونان أنه "يوجد حتما عناصر في حزب الله تشكل تصرفاتها مصدر قلق حقيقي لنا وما ينبغي علينا عمله هو التوصل إلى طرق نضعف بها قدرتها على التأثير داخل المنظمة ومحاولة تقوية العناصر الأكثر اعتدالا."

ولم يكشف المسؤول الأميركي عن الطريقة التي تأمل من خلالها واشنطن في تعزيز المعتدلين داخل حزب الله الذي تدرجه الولايات المتحدة على قائمة المنظمات الإرهابية، غير أنه أقر بأن بلاده لا تتعامل مع حزب الله.

واتهمت كل من الولايات المتحدة وإسرائيل في الشهر الماضي سوريا بتسليح حزب الله وتزويده بصواريخ سكود متطورة.
XS
SM
MD
LG