Accessibility links

اغتيال نائب باكستاني سابق قام بدور الوسيط بين الحكومة وطالبان


أعلن مسؤولون باكستانيون اغتيال النائب السابق مولانا مراج الدين من قبل مسلحين اليوم الخميس في بلدة قريبة من مدينة تانك الحدودية مع ولاية وزيرستان الجنوبية في منطقة القبائل.

وأوضحت المصادر أن النائب مراج الدين يعد من المقربين لحركة طالبان، وقد قام بالعديد من جهود الوساطة بين الحكومة والمتمردين الإسلاميين في المنطقة التي شن فيها الجيش الباكستاني هجوما واسع النطاق للقضاء على تمرد طالبان خلال شهر أكتوبر/تشرين الأول الماضي.

وقال ضابط الشرطة إعجاز عبد لوكالة الصحافة الفرنسية إن مولانا مراج الدين كان عائدا إلى منزله بعد أدائه صلاة الفجر حين أطلق عليه النار مسلحان يستقلان دراجة نارية، مضيفا أنه أصيب بعدة رصاصات وتوفي قبل وصوله إلى المستشفى.

يشار إلى أن مراج الدين كان زعيما مهما في حركة "جامعة علماء الإسلام" القريبة من حركة طالبان وعضوا سابقا في مجلس النواب الباكستاني.

وقام مراج الدين عام 2005 بالعديد من الوساطات في وزيرستان الجنوبية بين الحكومة ومؤسس حركة طالبان الباكستانية بيت الله محسود الذي اغتيل في غارة جوية أميركية في أغسطس/آب الماضي.

وشكل مراج الدين هيئة أجرت مفاوضات مع محسود في عام 2007 أثمرت عن اتفاق لوقف إطلاق النار في وزيرستان الجنوبية.

ويقاتل الجيش الباكستاني المتمردين الإسلاميين في معظم أرجاء المناطق القبلية الباكستانية التي تتمتع بحكم شبه ذاتي والمحاذية للحدود الأفغانية، وهي مناطق تعتبرها واشنطن الأكثر خطورة على الإطلاق في العالم.

وتعتقد واشنطن بأن الملاذ الآمن الذي توفره هذه المناطق للمتمردين لا بد من السيطرة عليه حتى يصبح بالإمكان القضاء على تنظيم القاعدة وإنهاء تسعة أعوام من الحرب المستعرة ضد حركة طالبان في أفغانستان المجاورة.
XS
SM
MD
LG