Accessibility links

حزب الله يضع عناصره في حالة الإستعداد بسبب مناورة إسرائيلية للدفاع المدني


اعلن مسؤول حزب الله في جنوب لبنان نبيل قاووق لوكالة الصحافة الفرنسية اليوم الجمعة أن حزب الله طلب من الآلاف من عناصره البقاء في "جهوزية تامة" وذلك بسبب مناورة إسرائيلية للدفاع المدني تبدأ الأحد.

وقال قاووق إن عناصر حزب الله "وضعوا في جهوزية تامة في مواجهة المناورة الإسرائيلية" التي تجري الأحد في إسرائيل وتتزامن مع الانتخابات البلدية المقررة في جنوب لبنان.

وأضاف أن "آلاف الشباب لن يذهبوا إلى صناديق الاقتراع الأحد وهم في حالة جهوزية منذ اليوم الجمعة".

وقال قاووق إنه "في حال حدوث أي عدوان جديد على لبنان، لن يجد الاسرائيليون مكانا في فلسطين يفرون إليه".

وكان قاووق يتحدث بعد لقاء بينه وبين المفكر الاميركي اليهودي نعوم تشومسكي المعروف بانتقاداته اللاذعة للسياسة الخارجية الأميركية وللاحتلال الإسرائيلي للاراضي الفلسطينية.

هذا وتجري إسرائيل مناورة سنوية للدفاع المدني تستغرق اسبوعا وتهدف إلى التأكد من الاستعدادات الميدانية لأجهزة الانقاذ والاغاثة في حال حصول هجوم بالصواريخ على الدولة العبرية.

وكان نائب وزير الدفاع الإسرائيلي ماتان فيلناي قد أعلن الاسبوع الماضي أن هذه المناورة مقررة منذ وقت طويل ولا علاقة لها بالوضع على الحدود الشمالية.

وافاد أن إسرائيل عمدت كما في السنوات الماضية، إلى نقل رسائل إلى جيرانها، لا سيما سوريا لطمأنتهم بالنسبة لنواياها.

تجدر الإشارة إلى أن مسؤولين إسرائيليين اتهموا في الآونة الأخيرة سوريا بنقل صواريخ من طراز "سكود" إلى حزب الله عبر حدودها مع لبنان مما تسبب بارتفاع نسبة التوتر في المنطقة.

كما تسبب نزاع بين إسرائيل وحزب الله في صيف 2006 بالحاق دمار واسع النطاق في جنوب لبنان والضاحية الجنوبية لبيروت، وبسقوط أكثر من 1200 قتيل في الجانب اللبناني معظمهم من المدنيين و160 قتيلا على الجانب الإسرائيلي معظمهم من العسكريين.
XS
SM
MD
LG