Accessibility links

محكمة التحكيم الرياضي تصدر قرارا بشرعية الاتحاد الكويتي برئاسة الشيخ طلال الفهد


قال مصدر لوكالة الأنباء الفرنسية إن محكمة التحكيم الرياضي في لوزان أصدرت أمس الجمعة حكما اعترفت به بالاتحاد الكويتي المنتخب في نوفمبر/تشرين الثاني الماضي برئاسة الشيخ طلال الفهد.

وجاء في بيان للمحكمة المذكورة أنه تم قبول الاستئناف المقدم من قبل الشيخ طلال الفهد ضد الاتحاد الدولي في 3 ديسمبر/كانون الأول 2009 وأضاف "وعليه، فإن قرار المكتب التنفيذي للـ"فيفا" في التاريخ عينه لم ينظر به بسبب وجود مجلس إدارة للاتحاد الكويتي منتخب في 15 نوفمبر/تشرين الثاني من العام ذاته".

وكانت محكمة التحكيم الرياضي أصدرت حكما أوليا بهذا الموضوع في 25 ديسمبر/كانون الأول الماضي يقضي بإيقاف أي قرارات للاتحاد الدولي لكرة القدم وللجنة الانتقالية في الكويت حتى البت نهائيا بشرعية الاتحاد الكويتي المنتخب برئاسة الشيخ طلال الفهد".
وتضمن الحكم الأولي أيضا "تجميد أعمال الجمعية العمومية للاتحاد الكويتي المقررة بتاريخ 29 ديسمبر/كانون الأول 2009 لتعديل النظام الأساسي، وأيضا انتخابات الاتحاد بتاريخ 2 فبراير/شباط 2010".

وفي تعليق على القرار قال الشيخ طلال الفهد في تصريح لوكالة الأنباء الفرنسية "اهنأ أسرة كرة القدم الكويتية بهذا القرار التاريخي للمحكمة الدولية للرياضة"، مضيفا "لقد عاهدنا الشعب الكويتي بأن نبذل قصارى جهدنا لإعادة الانجازات لكرة القدم الكويتية، وكذلك التعاون التام مع جميع المؤسسات الرياضية لكرة القدم سواء الاتحاد الدولي والاتحاد الأسيوي".
وتابع "لجأنا إلى محكمة التحكيم الرياضية لكي نثبت للجميع بأن جميع الخطوات التي اتخذناها كانت قانونية".

وكانت عشرة أندية كويتية عقدت جمعية عمومية في 15 نوفمبر/تشرين الثاني الماضي وانتخبت اتحادا جديدا لكرة القدم برئاسة الشيخ طلال الفهد، لكن الـ"فيفا" قرر في جمعيته العمومية على هامش قرعة كأس العالم في مدينة كايب تاون الجنوب إفريقية مطلع الشهر التالي إمهال الكويت شهرين، أي حتى نهاية يناير/كانون الثاني المقبل لحل مشكلة اتحاد كرة القدم.

واعتبر الـ"فيفا" في حينه أنه يجب على الكويت تعديل القوانين الرياضية بما يتفق مع قوانين الاتحاد الدولي، ممددا بالتالي عمل اللجنة الانتقالية برئاسة الشيخ احمد اليوسف حتى نهاية يناير/كانون الثاني.
وكانت الهيئة العامة للشباب والرياضية في الكويت حلت الأندية قبيل الانتخابات المذكورة وعين هيئات إدارية مؤقتة بدلا منها.
XS
SM
MD
LG