Accessibility links

نظيف يدعو لإعادة ترشيح مبارك لولاية جديدة فيما تم اعتقال ثمانية من أنصار البرادعي


قال رئيس الوزراء المصري أحمد نظيف السبت انه يأمل في أن يسعى الرئيس حسني مبارك لترشيح نفسه لفترة ولاية جديدة مدتها ستة أعوام في الانتخابات المقررة العام القادم.

ونقلت وكالة أنباء الشرق الأوسط المصرية عن نظيف قوله أثناء اجتماع مع رؤساء تحرير الصحف الجمعة "إن مصر تحتاج إلى الاستقرار وأن مبارك هو القادر على تحقيق هذا الاستقرار. كما أن النظام لم يخرج البديل الذي يمكن وضعه بشكل مريح في هذا المجال".

وقال نظيف إن مصر بنت فكرة الإصلاح السياسي على النشاط الحزبي لكن عدم وجود تطور كاف في هذه الساحة الحزبية أدى إلى هيمنة الحزب الوطني الديموقراطي الذي يتزعمه مبارك. وأضاف قائلا "مصر دائما فيها حزب طاغ".

شكوى من تزوير الانتخابات

وتشكو منظمات للحقوق المدنية من أن الحكومة المصرية تزور الانتخابات لصالحها وتستخدم قانون الطوارئ الساري منذ اغتيال الرئيس الراحل أنور السادات في 1981 لترهيب معارضة ضعيفة ومنقسمة.

وتزايدت التكهنات بشأن من سيخلف مبارك الذي يتولى السلطة منذ 1981. ولم يقل مبارك هل سيسعى إلى فترة ولاية أُخرى ويعتقد الكثير من المصريين انه إذا لم يرشح نفسه فسيعمل من أجل ضمان أن يتولى نجله جمال السلطة.

اعتقال ثمانية من أنصار البرادعي

القي القبض الخميس على ثمانية من أنصار المدير العام السابق للوكالة الدولية للطاقة الذرية محمد البرادعي في مدينة دمنهور بدلتا النيل أثناء جمعهم توقيعات لدعم مطلبه بتعديل الدستور، بحسب ما أفاد مصدر قضائي السبت.

وقال المصدر إن الموقوفين أحيلوا السبت إلى النيابة التي بدأت التحقيق معهم بتهمة الانضمام إلى جماعة غير مشروعة تهدف إلى تعطيل الدستور.

وهذه هي أول مرة يلقى فيها القبض على أنصار البرادعي وتتم إحالتهم للتحقيق بهذه التهمة.
XS
SM
MD
LG