Accessibility links

معرض للفنون التشكيلية العراقية في السفارة الإيطالية


أكد السفير الإيطالي في العراق موريسيوم ميلاني استمرار بلاده في دعم العراق في جميع المجالات ومن بينها تأهيل المتاحف وتدريب الكوادر الآثارية والفنية.

جاء ذلك على هامش معرض للفنون التشكيلية العراقية الذي نظمه الاتحاد الأوربي بمقر السفارة الإيطالية ببغداد بحضور عدد من الشخصيات الرسمية العراقية والأجنبية.

وأكد ميلاني في حديث لـ"راديو سوا" على دعم إيطاليا لمشروع "إعادة إعمار العراق... و دعم الصناعة وتطويرها، فضلا عن تطوير عمل الكوادر الأمنية العراقية... والاهتمام الأكبر بإعادة تأهيل المتاحف العراقية وتطوير قدرات الكوادر الفنية، مع إعادة مجموعة من القطع الآثارية إلى المتحف العراقي".

من جانبها، توقعت وزيرة البيئة نرمين عثمان على هامش المعرض، أن تبادر السفارات الأخرى في تقديم الدعم للفنانين العراقيين وبخاصة في مجال تنشيط الحركة السياحية والفنية في البلد.

وكان العراق وإيطاليا قد وقعا على اتفاقيات للتعاون الثنائي، تركزت محاورها على دعم روما لبغداد في جوانب الإعمار والاستثمار والتربية والبيئة، فضلا عن دعم الحركة الثقافية والآثارية.

يشارإلى أن إيطاليا سلمت العراق 13 قطعة آثارية كانت قد هربت إلى الخارج عقب أحداث عام 2003.

تقرير مراسلة "راديو سوا" أمنية الراوي من كركوك:
XS
SM
MD
LG