Accessibility links

logo-print

طلال الفهد يتسلم مقر الاتحاد الكويتي لكرة القدم بعد إقرار القضاء بشرعية اتحاده


تسلم الشيخ طلال الفهد مقر الاتحاد الكويتي لكرة القدم رسميا اليوم السبت بعد قرار محكمة التحكيم الرياضية الجمعة بالاعتراف بشرعية اتحاده المنتخب في 15 نوفمبر/تشرين الثاني الماضي.

ويضم مجلس إدارة الاتحاد الفهد فضلا عن 4 أعضاء هم هايف المطيري نائبا للرئيس، وطلال المصعب ومانع الحيان وعبداللطيف الدواس.

وتسلم طلال الفهد مقر الاتحاد من رئيس اللجنة الانتقالية المكلفة إدارة شؤون الاتحاد الكويتي الشيخ احمد اليوسف، ووقع الفهد وأمين سر اللجنة الانتقالية السابقة ناصر الطاهر على محضر تسلم مقر الاتحاد وجميع الأمور الإدارية والفنية والأختام الرسمية، على أن يتم تسوية وتسليم جميع الأمور المالية والحسابات الرسمية لاحقا.

وفي أول تصريح له بعد أن أصبح الاتحاد في عهدته قال طلال الفهد "إن الواقع الجديد يستحق أن يقف الجميع على ضفافه بيقظة ويفتح صفحة جديدة ويطوي صفحات عديدة من الألم".

وأضاف "أزمة الاتحاد لم تكن لتتفاقم لو أن الحكومة ومجلس الأمة اطلعا بدورهما في معاجلة الأزمة الرياضية بما يلغي التعارض القائم بين القوانين المحلية والميثاق الاولمبي ولوائح الاتحادات الرياضية".

وتعقد اللجنة الانتقالية السابقة اجتماعا مع الهيئة العامة للشباب والرياضة غدا الأحد لمناقشة آلية استئناف الحكم، ويعقب الاجتماع مؤتمر صحافي لليوسف.

يذكر أن الاتحاد الدولي (فيفا) كان أرسل كتابا إلى اللجنة الانتقالية بعد قرار محكمة التحكيم الرياضي يفيد بإنهاء عمل اللجنة وبأن أعضاءها الثلاثة لم يعودوا مخولين حضور اجتماع كونغرس الفيفا في جوهانسبورغ على هامش مونديال جنوب إفريقيا الشهر المقبل.
XS
SM
MD
LG