Accessibility links

logo-print

أردوغان يسعي إلى حشد الدعم الدولي لإنجاح اتفاق تبادل الوقود النووي الإيراني


يسعى رئيس الوزراء التركي رجب طيب أردوغان إلى استقطاب الدعم الدولي لإنجاح الاتفاق الذي ابرم مؤخرا مع طهران بوساطة برازيلية تركية لتبادل الوقود النووي.

وأفاد مكتب أردوغان السبت بأن رئيس الوزراء التركي بعث برسائل إلى زعماء 26 دولة، شرح فيها بنود الاتفاق مع طهران مشددا على أن حل أزمة برنامج إيران النووي يكمن في المحادثات الدبلوماسية.

إلى ذلك، أشاد وزير الخارجية الفرنسية برنار كوشنير السبت بالاتفاق الذي اُبرم مؤخرا.

وقال كوشنير في مؤتمر صحافي عقده مع نظيره التركي في اسطنبول إن هذا الاتفاق هو رد جزئي على الطلب الذي قدمته الوكالة الدولية للطاقة الذرية في أكتوبر/تشرين الأول الماضي لإيران.

من ناحية أخرى، قال مسؤولون برازيليون إن الاتفاق الذي أبرم مؤخرا حول تبادل الوقود النووي يتضمن إلى حد كبير عناصر اقترحها الرئيس باراك أوباما.

وقال المتحدث باسم الرئاسة البرازيلية إن مقترحات أوباما جاءت في رسالة وجهها قبل أسبوعين إلى نظيره البرازيلي لويس إيناسيو لولا دا سيلفا، رافضا الإدلاء بأية تفاصيل.

هذا وهددت إيران بالعدول عن اتفاق تبادل اليورانيوم.

فقد أعلن رئيس البرلمان الإيراني علي لاريجاني السبت أن إيران قد تعدل عن الاتفاق الذي أبرمته مع البرازيل وتركيا بشأن تبادل اليورانيوم إذا لم توافق عليه الدول الكبرى كما هو.

وينص الاتفاق المبرم على تبادل 1200 كيلوغرام من اليورانيوم الإيراني الضعيف التخصيب في تركيا مقابل 120 كيلوغرام من الوقود النووي المخصب بنسبة 20 بالمئة تقدمه الدول الكبرى خصيصا لمفاعل الأبحاث الطبية في طهران.

وترى طهران أن هذا الاتفاق يمنح إيران الحق في تخصيب اليورانيوم لإغراض سلمية.
XS
SM
MD
LG