Accessibility links

حركة طالبان الأفغانية تعلن مسؤوليتها عن هجوم بالصواريخ على قاعدة قندهار العسكرية


أعلنت حركة طالبان الأفغانية مسؤوليتها عن الهجوم بالصواريخ على قاعدة قندهار العسكرية جنوب البلاد، والذي أصيب خلاله عدد من جنود حلف شمال الأطلسي ومدنيون مساء السبت.

وقال حلف شمال الأطلسي في كابل إن القاعدة التي أصيبت بخمسة صواريخ، تعرضت لمحاولات توغل عدة من قبل متمردين، لكن قوات الأمن تصدت لهم.

بدوره، حذر جيري فان دايك الخبير العسكري من خطورة هذه الهجمات بالقول: "هذا الهجوم يظهر أن حركة طالبان تتمتع بقدرات استخبارية جيدة، ولا يعرف الأميركيون من أين جاءوا، وستتواصل مثل هذه الأعمال، وسيزداد الوضع سوءا." ويوجد في قاعدة قندهار مطار عسكري كبير، وهي تقع على مشارف مدينة قندهار، المعقل الرئيسي لحركة طالبان.

لغم يقتل خمسة مدنيين

من جهة ثانية، قتل خمسة مدنيين في انفجار لغم مضاد للدبابات يعود إلى حقبة الاجتياح السوفياتي في ولاية كابيسا شرق كابل.

وقال وزير الداخلية الافغانية الأحد إن الحادث وقع السبت فيما كان مزارعون يعملون في الحقول في منطقة خوم زرغار.
ولا تزال الألغام من تلك الحقبة تؤدي إلى سقوط ضحايا في أفغانستان.
XS
SM
MD
LG