Accessibility links

البيت الأبيض يعلن أن واشنطن تلاحق الإرهابيين بشكل فعال ومن بينهم أنور العولقي


أكد المتحدث باسم البيت الأبيض روبرت غيبس الأحد أن الولايات المتحدة تلاحق الإرهابيين بشكل فعال وتبحث بنشاط كبير عن الإمام المتشدد الأميركي اليمني الأصل أنور العولقي الذي دعا في تسجيل فيديو جميع المسلمين المجندين في الجيش الأميركي إلى قتل زملائهم.

وقال غيبس عبر محطة CBS "إننا ننشط في البحث عنه وعن غيره في العالم ممن يريدون إيذاء بلادنا ومصالحنا."

وذكرغيبس بالخطاب الذي ألقاه الرئيس أوباما السبت في كلية West Point العسكرية في حفل تخريج ضباط والذي أكد فيه تصميمه على القضاء على الإرهاب. وقال: "سيواصل الرئيس تحركه للقضاء مباشرة على الإرهابيين، كأيمن العولقي والحفاظ على أمن بلدنا من الضربات القاتلة لهؤلاء المجرمين."

وتابع المتحدث "حتى لو أكد العولقي أنه رجل دين، نرى في الفيديو أنه يؤيد مشاريع القاعدة القاتلة والعنيفة". وأضاف "أنه يسعى على غرار القاعدة إلى ضرب أهداف في اليمن والعالم أجمع بما في ذلك الولايات المتحدة."

وكان العولقي قد دعا في شريط نشرته الأحد مواقع إسلامية جميع المسلمين في صفوف الجيش الأميركي إلى الاقتداء بما قام به الطبيب النفسي المجند نضال حسن الذي قتل 13 جنديا عام 2009 في قاعدة فورت هود في تكساس في نوفمبر/تشرين الثاني.

وقال العولقي في شريط مصور بثه المركز الأميركي لرصد المواقع الإسلامية - سايت إن نضال حسن كان "من طلابي وأتشرف بذلك"، مضيفا أن "ما قام به عمل بطولي وعملية رائعة وأدعو كل من ينتمي إلى الإسلام ويخدم في الجيش الأميركي أن يحذو حذوه."

وأضاف أن نضال حسن "قتل جنودا أميركيين كانوا في طريقهم إلى أفغانستان والعراق"، لافتا إلى أنه "فلسطيني الأصل وكان يدافع عن أمته."

وفي الشريط المصور أبدى العولقي دعمه لتنظيم القاعدة قائلا "أنتم في تنظيم القاعدة خطابكم خطاب عزة."
XS
SM
MD
LG