Accessibility links

طهران تبلغ الوكالة الدولية للطاقة الذرية في فيينا خطيا بالاتفاق الإيراني التركي البرازيلي


أعلنت الوكالة الدولية للطاقة الذرية أنها تبلغت من إيران الاثنين بالاتفاق الإيراني التركي البرازيلي حول تبادل اليورانيوم الذي تأمل طهران أن يطمئن الأسرة الدولية بشأن برنامجها النووي.

وقال الناطق باسم الوكالة جيل تيودور إن إيران أبلغت الوكالة بالاتفاق بينما تشتبه القوى الكبرى والأمم المتحدة بأن طهران تسعى لامتلاك سلاح ذري على الرغم نفي إيران لذلك.

وسلم دبلوماسيون إيرانيون رسالة تبليغ الوكالة بالاتفاق الثلاثي، التي وقعها رئيس منظمة الطاقة الذرية الإيرانية علي أكبر صالحي خلال اجتماع في مقر إقامة المدير العام للوكالة الياباني يوكيا امانو في فيينا.

إيران تعلن عن تسليم الرسالة

من جانب آخر، أعلن دبلوماسي إيراني إثر اجتماع في مقر مدير عام الوكالة الدولية للطاقة الذرية في فيينا، أن طهران سلمت الاثنين الوكالة الدولية للطاقة رسالة تعلمها فيها بالاتفاق الإيراني التركي البرازيلي الخاص بتبادل اليورانيوم.

وقال الدبلوماسي الإيراني لدى خروجه من اللقاء الذي دام أكثر من 30 دقيقة مع مدير عام الوكالة يوكيا امانو "سلمنا الرسالة". وقد حضر دبلوماسيون أتراك وبرازيليون اللقاء.

والاتفاق الموقع في 17 مايو/أيار في طهران ينص على تبادل في تركيا 1200 كيلوغرام من اليورانيوم الإيراني الضعيف التخصيب بـ120 كيلوغراما من الوقود المخصب بنسبة 20 بالمئة تقدمه الدول الكبرى لاستخدامه في مفاعل الأبحاث النووية لأغراض طبية في طهران.

ورغم الاقتراح الجديد نجحت الولايات المتحدة الأسبوع الماضي في إقناع الصين وروسيا بدعم مشروع قرار دولي لفرض دفعة رابعة من العقوبات على إيران.
XS
SM
MD
LG