Accessibility links

logo-print

شراء الأغذية العضوية قد يكون مضيعة للمال


كثير من المستهلكين من يفضلون شراء الأغذية العضوية ظنا أنها تساعدهم على الحفاظ على صحتهم، إلا أن دراسة أجرتها جامعة لندن للصحة العامة وطب المناطق الاستوائية توصلت إلى أنه لا يوجد دليل قوي حتى الآن على أن الأغذية العضوية لها فوائد صحية.

وتصنع الأغذية العضوية بدون مبيدات حشرية تقليدية وأسمدة مصنعة ومضادات حيوية وهرمونات.

وخلصت المراجعة التي نشرت في الدورية الأميركية للتغذية السريرية إلى أن عددا صغيرا من الدراسات المصممة على نحو جيد بحث الفوائد الصحية المحتملة للأغذية العضوية مقارنة بنظيرتها التقليدية.

وتوصل الباحثون في جامعة لندن إلى أن الدراسات ركزت بصورة كبيرة على الآثار قصيرة المدى للغذاء العضوي وبصورة رئيسية على نشاط مضادات الأكسدة في الجسم وليس النتائج الصحية طويلة المدى. وقد فشلت أغلب الدراسات عن مضادات الأكسدة في العثور على اختلافات بين الأغذية العضوية والتقليدية.

واستطاع الباحثون العثور على 12 دراسة منشورة تلبي معايرهم لتقييم الآثار الصحية للأغذية العضوية.

وكتب الدكتور آلان دانغور وزملاؤه في الدراسة "خلصنا إلى نتيجة مفاجئة ومهمة في هذه الدراسة هي الطبيعة المحدودة جدا لقاعدة الأدلة حول هذا الموضوع فيما يتعلق بكل من عدد ونوعية الدراسات."

وأشار فريق دانغور إلى أن البحث في هذا المجال يبدو أنه في تزايد، وأن من بين الدراسات الـ12 التي حددها الباحثون كانت هناك ست تجارب سريرية قصيرة المدى تراقب ما إذا كانت أغذية عضوية محددة غيرت علامات نشاط مضادات الأكسدة في دم المشاركين.

وأظهرت تلك التجارب عدم وجود دليل على أن الغذاء العضوي يعزز نشاط مضادات الأكسدة، لكن الدراسات كانت محدودة المدى جدا كما كانت صغيرة جدا حيث ضمت أكبر دراسة 43 شخصا ولم تستمر سوى أسابيع قليلة.

ومن بين الدراسات الست الأخرى وجدت واحدة علاقة بين الأغذية العضوية وانخفاض خطر الإصابة بحساسية الإكزيما الجلدية بين قرابة 2800 طفل هولندي لا تزيد أعمارهم عن عامين.
XS
SM
MD
LG